في إيران.. دمى الملابس “إباحية” والسجن لمن تخلع حجابها في السيارة

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

يبدو أن قمع حريات النساء والسيطرة على جسد المرأة في إيران لم يرق بعد إلى مستوى التشدد المطلوب، لذا قامت السلطات الإيرانية مؤخراً بإزالة عارضات الملابس في واجهات المحال التجارية (المانكان) كما جرمت خلع النساء للحجاب داخل السيارة.

وأعلن مساعد (رئيس قسم الرقابة على الأماكن العامة) في طهران، (نادر مرادي)، عن ما أسماها “خطة إزالة دمى عرض الملابس من نوافذ المتاجر”، باعتبارها “تشيع الحداثة الغربية والإباحية” في المجتمع، حسب صحيفة “إيران إنترناشيونال”.

واعتبر (مرادي) أن هذه الدمى “تعزز ثقافة المجون والخلاعة، ومن شأنها تقويض ثقافة العفاف والحجاب في المجتمع”.

بدورهم لن يسلم بائعو الملابس في الفضائات الإلكترونية من قبضة السلطات المتشددة، حيث أكد (مرادي) أن هؤلاء سيواجهون عقوبات إذا عرضوا محتوى مخالف للشؤون الإسلامية”.

من جانبه قال قائد الشرطة الإيرانية، (حسين أشتري): “سيتم التعامل القانوني مع كل من تخلع #حجابها في السيارة”، لافتاً إلى أن “هذه المهمة مخولة إلينا من قبل الحرس الثوري”. وفق “العربية نت”.

ولم تمنع الأوضاع السياسية المعقدة التي تواجهها #إيران حالياً والمتمثلة بعلاقتها المتوترة مع الولايات المتحدة ودولاً أخرى، السلطات من إحكام القبضة على رقاب #النساء، فهاهي تعمل جاهدة لطمس وجود الأنثى في إيران حتى إن كانت على هيئة “دمية” ساكنة، وعلاوة على ذلك مدت أذرعها المتشددة إلى داخل المساحات الخاصة كالسيارة على سبيل المثال.  

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/Cr5R3
رجا سليم

رجا سليم

رجا سليم محررة في قسم الأخبار ومسؤولة قسم المرأة في موقع الحل نت. صحفية ومعدة برامج سورية وناشطة في حقوق المرأة والقضايا الاجتماعية.