بغداد °C
دمشق 26°C
الثلاثاء 11 أغسطس 2020
بغداد- الحل العراق أكد النائب عن #تحالف_النصر، (الذي يرأسه رئيس الوزراء السابق #حيدر_العبادي)، فيصل عباس، لـ "الحل العراق"، مغادرة رئيس البرلمان العراقي، #محمد_الحلبوسي، #بغداد متوجهاً إلى #الولايات_المتحدة_الأمريكية. وقال عباس، إن "الحلبوسي توجه إلى #واشنطن في زيارة رسمية مع وفد نيابي كبير"، مبيناً أن "الزيارة جاءت بدعوة رسمية من رئيس #الكونغرس_الأمريكي، #بول_ريان". في حين، أوضح الخبير السياسي، #سرمد_البياتي، أن "زيارة الحلبوسي إلى واشنطن، كان من المفترض أن تتم منذ تسلمه منصب رئاسة البرلمان العراقي، كون الولايات المتحدة هي من تقود #التحالف_الدولي المتواجد في #العراق ضد تنظيم #داعش". وقال البياتي، في تصريح لـ "الحل العراق"، إن "العراق اليوم بات ملزماً بإجراء مثل هذه الزيارات، والتعامل مع #أمريكا بصورة واضحة، خاصة وأن الوفود العراقية لم تنقطع زياراتها إلى الولايات المتحدة في مناسبات عدة". ووصف هذه الزيارة، بـ "الطبيعية" من أجل تبادل الرؤى بين البلدين حول مستقبل العراق ومنطقة #الشرق_الأوسط، كونها منطقة ساخنة. كما استبعد الخبير السياسي، أن "تحمل هذه الزيارة ملف إخراج #القوات_الأمريكية من العراق، موضحاً بأنه لا يتوقع "أن يناقش الحلبوسي في الوقت الحاضر هذا الملف، لاسيما وأنه لم يرفع في الفصل التشريعي الثاني للبرلمان حتى هذه اللحظة، أي مقترح يخص تواجد القوات الأمريكية في العراق". وكانت مصادر مطلعة، قد أفادت في وقت سابق من اليوم، بأن رئيس البرلمان العراقي، محمد الحلبوسي، غادر العاصمة العراقية، بغداد، متوجهاً إلى واشنطن في زيارة رسمية، لبحث عدد من الملفات ذات الإهتمام المشترك بين البلدين.
تحرير- سيرالدين يوسف

استقرار نسبي في الأسواق… أسعار صرف الليرة السوريّة السبت


سجل سعر صرف الدولار في الأسواق المحليّة بسوريا صباح اليوم السبت 1030 ليرة سوريّة للدولار الواحد، فيما سجل سعر صرف اليورو 1122 ل.س.

وشهدت أسعار صرف #الليرة السوريّة أمام العملات الأجنبيّة استقراراً نسبيّاً خلال الأيام الماضية، إذ واصلت الأسواق في المدن #السوريّة حركتها الطبيعية بعد استقرار أسعار الصرف.

وأغلقت الحكومة السوريّة العديد من الشركات والمحال التجاريّة في الأسابيع الأخيرة، بتهمة التعامل بالعملات الأجنبيّة، حيث أصدر الرئيس السوري “بشار الأسد” في وقت سابق، مرسوماً يحظر التعامل بغير #الليرة_السوريّة بجميع التعاملات في سوريا.


التعليقات