ميشال عون: الحرب في سوريا انتهت وعلى اللاجئين العودة لديارهم

الرئيس اللبناني ميشال عون/ أرشيفية
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

طالب الرئيس اللبناني، ميشال عون، من اللاجئين السوريين العودة إلى بلدهم، لأن الحرب «انتهت في مناطقهم»، مؤكداً على حق بلاده بتعويض من الدول التي «أشعلت الحرب في سوريا، والتي كبدتهم 25 مليار دولار»، وفق زعمه.

 جاء ذلك خلال مقابلة خاصة أجرتها معه مجلة “Valeurs actuelles” الفرنسية، أمس السبت، معتبراً أن «المعاناة الراهنة التي يعيشها لبنان تفوق طاقة تحمّل دول كبرى لها».

وقال عون إن #الأزمة_الاقتصادية في #لبنان «تفاقمت أكثر مع العدد الكبير للنازحين السوريين، الذي فاق قدرتنا على تحمله، وبات عددهم مع #اللاجئين_الفلسطينيين يشكّل اليوم نحو نصف عدد سكان لبنان».

ورفض #الرئيس_اللبناني المساعدات الاستثنائية، مطالباً من الدول التي «أشعلت الحرب في #سوريا جزءاً من الـ25 مليار دولار، التي تكبّدها لبنان جرّاء الحرب والنزوح السوري إليه، بحسب تقديرات #صندوق_النقد_الدولي والبنك الدولي».

وأصرّ #ميشال_عون على أن العديد من «المشاكل التي نعاني منها اليوم هي نتيجة الوضع السوري الحالي. والدول الغربية لا تجيز حتى #المفاوضات المباشرة بهدف إعادة #النازحين السوريين إلى ديارهم، بعد انتهاء الحرب في مناطقهم التي باتت آمنة».

من الجدير بالذكر، أن #الأمم_المتحدة، قدرت أواخر 2017، أعداد #اللاجئين_السوريين في لبنان بنحو 997 ألف، فيما يبلغ عدد سكان لبنان وفق الإحصاءات الرسمية 4.5 مليون نسمة. وترى المنظمة الأممية أن الظروف الأمنية والإنسانية غير مواتية لعودتهم، أيّ بعكس ما ذهب إليه الرئيس اللبناني في مقابلته.

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/6E1lC