انهيار في قوّات المعارضة… «الجيش السوري» على بعد ٣ كم من الأتارب



سيطرت قوّات «الجيش السوري» صباح اليوم الجمعة، على مواقع عدّة بريف حلب الغربي، لتصبح على بعد ٣ كم من مدينة الأتارب أبرز مدن الريف الغربي الواقع تحت سيطرة المعارضة.

وأفادت مصادر عسكريّة لموقع «الحل نت» بأن مجموعات من #الجيش_السوري دخلت صباح اليوم، إلى الفوج ٤٦ أحد المقرات العسكريّة بريف حلب الغربي، كما سيطرت على قرية #أورم_الصغرى ومنطقة ريف المهندسين الثاني ودوار الصومعة، وأصبحت تبعد مسافة ٣ كم عن مدينة الأتارب.


وتشهد مناطق ريف #حلب موجات نزوح واسعة باتجاه المناطق الحدوديّة، والتي غصّت بعشرات الآلاف من النازحين بفعل الحملة العسكريّة التي يقودها «الجيش السوري» بدعم من القوّات #الروسيّة في المنطقة.

ويأتي تقدم القوّات النظاميّة، رغم مواصلة #تركيا إطلاقها التهديدات للجيش السوري، ومطالبته بالانسحاب إلى ما وراء #نقاط_المراقبة_التركيّة، إلا أن الأخير تجاهل التهديدات التركيّة وتابع التقدم مسيطراً على مواقع جديدة غرب حلب، وأصبح على مقربة من #الحدود السوريّة التركيّة.


التعليقات