باجتماع عاجل.. دول أوروبية تطالب بوقف الهجمات العسكرية على إدلب

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

تقدمت أربع دول أوروبية في مجلس الأمن، اليوم الجمعة، بطلب لوقف فوري لهجوم “الجيش السوري” في محيط مدينة #إدلب شمال غربي سوريا، خلال اجتماع غير رسمي وعاجل لمجلس الأمن بطلب من هذه الدول.

ووقعت كل من #إستونيا و#بلجيكا و #ألمانيا، الأعضاء غير الدائمين في مجلس الأمن، و#فرنسا العضو الدائم، على إعلان مشترك، انضمت إليه أيضا بولندا، العضو غير الدائم السابق في المجلس.

وجاء في إعلان الدول: “نطالب أن توقف الأطراف، خاصة الحكومة السورية وحلفائها، فوراً هجومهم العسكري، وأن يبرموا اتفاقاً حقيقياً ودائماً لوقف إطلاق النار، وأن يضمنوا حماية المدنيين ويلتزموا بالقانون الدولي الإنساني”.

وأكد دبلوماسيون أن الدول الأربع لم تحاول استصدار إعلان مشترك لمجلس الأمن، لـ “إدراكها أن #روسيا ستعارض ذلك”.

وقالت الأمم المتحدة في تقرير حديث لها إن المعارك في محافظة إدلب شمال غربي سوريا، بين “الجيش السوري” المدعوم بسلاح الجو الروسي وبين تنظيمات مسلحة ومعارضة منذ ديسمبر 2019، أدت إلى نزوح أكثر من 800 ألف شخص.

علق على الخبر