بغداد 14°C
دمشق 11°C
الخميس 3 ديسمبر 2020
حقق نادي #أتلتيكو_مدريد فوزاً مستحقاً على حساب ضيفه #يوفنتوس الإيطالي بهدفين دون رد، وذلك في المباراة التي جمعت الفريقين يوم الأربعاء على ملعب واندا ميتروبوليتانو، ضمن ذهاب دور الـ 16 من مسابقة دوري #أبطال_أوروبا 2019. وأحرز أهداف المباراة كلاً من خوسيه خيمينيز في الدقيقة 78، ثم دييغو جودين الهدف الثاني في الدقيقة 83 من عمر اللقاء. ومن المرتقب أن تقام مباراة إياب دور الـ 16 من دوري الأبطال بين يوفنتوس وأتلتيكو مدريد، على ملعب فريق يوفنتوس الإيطالي يوم 12 مارس المقبل. وفي مباراة أخرى من نفس الدور عاد #مانشستر_سيتي الإنكليزي بفوز غريب 3-2 من أرض منافسه #شالكه الألماني بعد ظروف صعبة، ومباراة متقلبة. وعانى سيتي كثيراً قبل تحقيق هذه الأسبقية في الذهاب، رغم أنه تقدم بواسطة هدافه الأرجنتيني سيرخيو أغويرو في الدقيقة 18، لكن منافسه شالكه عاد بقوة من خلال التقدم 2-1 بركلتي جزاء نفذهما الجزائري نبيل بن طالب في الدقيقتين 38، 45 من عمر اللقاء. وفي الشوط الثاني، ورغم طرد قلب الدفاع الأرجنتيني نيكولاس أوتامندي في الدقيقة 68، ألا أن فريق المدرب #غوارديولا عاد بقوة عبر البديل ليروي سانيه ليسجل هدف التعادل في الدقيقة 85، ويسجل رحيم ستيرلينغ هدف الفوز في الدقيقة 90. وبهذا الفوز أصبح أمام سيتي مهمة قد تكون أسهل في مباراة الإياب في 12 آذار/ مارس القادم على أرضية ملعبه. #إسبانيا #إيطاليا #أنكلترا #ألمانيا
تحرير- سيرالدين يوسف

وفاة 9 نازحين بسبب البرد والاختناق في مخيمات الشمال السوري


وثق فريق “منسقو الاستجابة” في الشمال السوري، وقوع العديد من الوفيّات في المخيّمات نتيجة البرد الشديد والاستخدام غير الآمن لوسائل التدفئة، وذلك خلال المنخفضات الجويّة التي ضربت المنطقة في الأسابيع الأخيرة.

وبحسب ما نشره الفريق، فإن تسع حالات وفاة تم توثيقها في #المخيمات شمالي البلاد، نتيجة البرد والحروق والاختناقات، في ظل استمرار موجات النزوح للمدنيين من أرياف #إدلب و #حلب.



وناشد “منسقو الاستجابة” المنظمات الإنسانية، لمساعدة النازحين في المخيمات، لاسيما في ظل الانخفاض الكبير في درجات الحرارة، وعدم قدرتهم على تحمل تكاليف التدفئة.

وكانت الطفلة إيمان ليلة «عام ونصف» قد توفيت أمس في مدينة #عفرين شمال حلب، نتيجة إصابتها بنزلة تنفسيّة، خلال إقامتها في أحد مخيّمات النازحين قرب المدينة، حيث ضجّت مواقع التواصل بقصتها بعد أن نشرها أحد الأطباء في مشفى عفرين.



ويوم الثلاثاء الماضي، توفيت عائلة نازحة من بلدة “كفروما”، بريف إدلب مؤلفة من رجل وزوجته وطفليهما اختناقاً في مخيم “الضياء 3” بريف إدلب الشمالي بسبب سوء وسيلة التدفئة المستخدمة.

ويعاني عشرات الآلاف من النازحين شمال سوريا، من أوضاع إنسانيّة بالغة الصعوبة بسبب انعدام أبسط مقومات الحياة الأساسية ووسائل التدفئة، تزامناً مع الانخفاض الكبير في درجات الحرارة، وتساقط الثلوج في معظم مناطق سوريا.


التعليقات