بحجة ارتفاع تكلفته… زيادة مدة إصدار جواز السفر السوري

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

ضاعفت دائرة الهجرة والجوازات التابعة للحكومة السورية، مدة إصدار جواز السفر السوري “العادي”، بحجة “ارتفاع تكلفة إنتاج الجواز، وصعوبة تأمين المواد اللازمة”.

وأصبحت المدة اللازمة لاستلام جواز السفر “العادي” شهراً واحداً بدلاً من 15 يوماً، فيما بقيت مدة استلام #جواز_السفر “المستعجل” على حالها، أي 24 ساعة فقط.

ونقل موقع (الاقتصادي) الإلكتروني، عن مدير إدارة الهجرة والجوازات (ناجي النمير) قوله إن “زيادة المدة جاء نتيجة الصعوبة التي تواجهها #الإدارة في استيراد #المواد المطلوبة لإصدار جوازات السفر”.

ولفت إلى أنه “رغم ارتفاع تكاليف #المواد اللازمة لإصدار جواز السفر، فإن التسعيرة المحددة للجواز المستعجل، أو العادي للمواطن المقيم داخل #القطر بقيت على حالها دون زيادة”.

وتبلغ تكلفة إصدار جواز سفر “عادي” للسوريين داخل #سوريا، 12700 ألف ليرة سورية، و”المستعجل” بـ 30800 ألف ليرة، بحسب آخر زيادة أُقرت في كانون الثاني 2018.

في حين تبلغ رسوم تجديد جواز السفر العادي خارج سوريا 300 دولار، مضافاً إليها الرسوم المفروضة على من هم في الداخل، في حين يبلغ رسم الجواز المستعجل 800 دولار.

يذكر أن هناك شكاوى كثيرة ينشرها سوريون بشكل مستمر على مواقع التواصل الاجتماعي، تدور حول صعوبة استصدار جواز سفر دون دفع رشاوى، والتعرض لابتزاز سماسرة يتعاملون مع دوائر الهجرة والجوازات في الداخل، والقنصليات والسفارات السورية في الخارج.

علق على الخبر