(فيديو) فصيل يترك مقرّه مخلفاً وثائق “خطيرة” بأسماء أصحابها

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، اليوم الثلاثاء، مقطعاً مصوراً يظهر وثائق “سرية” خلفها “فيلق الشام”، تحوي أسماء ومعلومات عناصره، وعثر عليها عناصر “الجيش السوري”، عقب انسحاب الفيلق من أحد مقراته، في ريف حلب الغربي.

ويوضح المقطع المصور بكاميرا هاتف جوال لأحد عناصر الجيش، من أحد مقرات الفيلق وثائق خاصة، حيث يقرأ العنصر في “#الجيش_السوري” محتوى هذه الوثائق التي ضمت أسماء مقاتلين بالفصيل، وأخرى لأوامر تحريك آليات وسندات صرف رواتب.

الفيديو من صفحة ريما دالاتي



وانتقد ناشطون استهتار “#فيلق_الشام” واتهموه بـ “الخيانة”، بعد ترك هذه الوثائق التي تمكن النظام من كشف أسماء المقاتلين والطلاب الجامعيين، مما قد يعرض أقربائهم للملاحقة.

يذكر أن قوات “الجيش السوري” سيطرت على معظم ريف #حلب الشمالي الغربي، بعد انسحاب الفصائل ومنها “تحرير الشام” من عشرات القرى والبلدات.

علق على الخبر

داليا رافع- الحل نت

داليا رافع- الحل نت

داليا رافع- صحفية سوريّة تعمل محررة في موقع الحل نت.