الإدارة الذاتية: اقتراح غوتيرش لافتتاح معبر تل أبيض “شرعنة للتدخل التركي”

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

وصف “عبد القادر موحد”، الرئيس المشترك لمكتب الشؤون الإنسانية في الإدارة الذاتية، اقتراح الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيرش، بامكانية افتتاح معبر تل أبيض الحدودي كبديل عن معبر #اليعربية، بـ “شرعنة للاحتلال ومساهمة بعملية التغيير الديمغرافي التي تحصل في المناطق التي تجتاحها تركيا”، بحسب تعبيره.

وقال “موحد” في تصريح نقله الموقع الرسمي لـ #الإدارة الذاتية، إن طرح #غوتيرش “يؤكد على الاستثمار السياسي في الملف الإنساني و #المساعدات الإنسانية، وهو عبارة عن مساهمة غير مباشرة من الأمم المتحدة في عمليات التغيير الديمغرافي”، معتبراً أن ذلك “ليس أكثر من نقل الابتزاز من يد النظام السوري الى النظام التركي”، حسب وصفه.
وطالب المسؤول، الأمم المتحدة بإعادة افتتاح معبر اليعربية- (تل كوجر) مع #العراق، وإخراج ملف المساعدات الإنسانية من التداول والابتزاز السياسي من قبل السلطات في دمسق أو تركيا.
وكان الأمين العام للمم المتحدة قد قال السبت في تقرير قدمه لمجلس الأمن الدولي: “إذا لم يتم العثور على بديل مناسب لمعبر اليعربية لنقل الأغراض الطبية، فإن الفجوة بين الإغاثة والاحتياجات الإنسانية ستتسع”. مضيفا أن “من منظور أمني ولوجيستي، في الظروف الحالية، يمثل معبر #تل_أبيض الحدودي أكثر بديل مناسب”.
وأُغلِقَ معبر “اليعربية” أمام وصول المساعدات الإنسانية إلى مناطق شمال وشرق #سوريا، بسبب استخدام فيتو روسي ـ صيني، في مجلس الأمن الشهر الماضي.

وسبق أن اتهمت الإدارة الذاتية برضوخ المؤسسات الإنسانية لضغوط محافظ #الحسكة في عدم تقديم المساعدات لنازحي منطقتي تل أبيض-(كري سبي) و رأس العين-(سري كانيه)، والمخيمات التي أنشأته لاستقبال هؤلاء النازحين.

علق على الخبر