الإدارة الذاتية: مستعدون لاستقبال نازحي إدلب وعلى الأمم المتحدة تقديم المساعدة

الإدارة الذاتية: مستعدون لاستقبال نازحي إدلب وعلى الأمم المتحدة تقديم المساعدة

أعربت الإدارة الذاتية لشمال شرق سوريا، عن استعدادها لاستقبال #النازحين من مناطق الشمال السوري، مطالبةً الأمم المتحدة مراجعة قرارها بخصوص إغلاق الحدود أمام وصول المساعدات الإنسانية إلى مناطقها.

وقالت الإدارة الذاتية في بيانٍ السبت، إنها جاهزة لاستقبال #النازحين من # #إدلب ، ضمن الظروف والإمكانيات المتاحة، مضيفة أنها سبق وأن استقبلت أعداد «غير قليلة» كانت قد وصلت إلى مناطقها.

وطالبت الإدارة الذاتية # #الأمم_المتحدة ، بإعادة النظر في قرارها بخصوص إغلاق معبر # #اليعربية أمام دخول المساعدات الإنسانية، والعمل على ايصال المساعدات الإنسانية إلى مناطق شمال وشرق سوريا بصورة مباشرة.

ولفت البيان إلى وجود «صعوبات جمة، نتيجة وجود مئات الآلاف من #النازحين من المناطق التي سيطرت عليها تركيا، وبسبب حالة الحصار التي تتعرض لها مناطقها»، إثر اغلاق معبر #اليعربية الحدودي بقرار أممي، مؤكدة أن المواد الإغاثية عبر # #دمشق ، «لا يصل منها إلا القليل».

وناشدت الإدارة الذاتية المجتمع الدولي والمؤسسات الدولية تقديم مقترحات وحلول حتى تستطيع مواجهة أيّة موجة نزوح جديدة من # #إدلب .

ووصلت دفعات عدّة من # #النازحين بالتنسيق بين لواء الشمال الديمقراطي، المنضوي ضمن قوات «قسد» إلى مخيم «أبو قبيع» بريف # #الرقة ، كما جهزت الإدارة المدنية في # #منبج مخيماً في قرية «جديدة الحمر» جنوب غرب مدينة #منبج لاستقبال #النازحين .