دول وهيئات أوروبية: تركيا تستخدم اللاجئين لابتزازنا

دول وهيئات أوروبية: تركيا تستخدم اللاجئين لابتزازنا

اتهمت فرنسا على لسان وزير خارجيتها، اليوم الثلاثاء، تركيا، باستغلال المهاجرين للضغط على دول الاتحاد الأوروبي.

وقال وزير الخارجية الفرنسي الخارجية الفرنسي، جان إيف لو دريان، أمام أعضاء البرلمان الفرنسي: “استخدام #تركيا للمهاجرين كوسيلة للضغط على أوروبا وابتزازها أمر غير مقبول”.

وأضاف الوزير أن أوروبا “احترمت على مدى السنوات الأربع الماضية، الاتفاق الذي أُبرم في مارس/آذار 2016 بين #الاتحاد_الأوروبي وتركيا، المتعلق بالتزامات مالية كبرى”.

بدورها قالت رئيسة المفوضية الأوروبية، أورسولا فون دير لاين، عقب جولة تفقدية على الحدود التركية – اليونانية، إن الاتحاد الأوروبي سيقدم لليونان كل الدعم اللازم لمواجهة تدفق #اللاجئين من تركيا.

بدوره، دعا رئيس المجلس الأوروبي، شارل ميشيل، اليوم الثلاثاء، تركيا، لاحترام الاتفاق الذي أبرمته مع الاتحاد الأوروبي. معتبراً أن من الضروري أن تحمي أوروبا حدودها.

في السياق، ندد المستشار النمساوي، سيباستيان كورتز، بمحاولة تركيا ابتزاز، للاتحاد الأوروبي، عبر فتح حدودها أمام آلاف المهاجرين واللاجئين للتوجّه إلى #أوروبا، معتبراً ذلك “هجوماً تشنّه تركيا على الاتحاد الأوروبي و#اليونان”.

كما اتهم كورتز الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، بتضليل اللاجئين بـ “وعود كاذبة”، مؤكداً أن “النمسا على استعداد لدعم اليونان وأي دول أخرى قد تواجه هجمة من هذا النوع.” وفق “العربية نت”.

بدورها اتهمت وزارة الدفاع الروسية، تركيا، اليوم، بالدفع بحوالي 130.000 لاجئ باتجاه الحدود اليونانية، بمن فيهم عائلات “تحرير الشام”.

وكانت مصادر في الشرطة اليونانية، قد أكدت، أمس، وصول ألف مهاجرمن #تركيا إلى جزر #اليونان عبر البحر خلال اليومين الماضيين، عقب تهديدات صادرة من الرئيس التركي، رجب طيب #إردوغان، بفتح حدود البلاد أمام اللاجئين للعبور إلى أوروبا.

وأكد مصدر في الشرطة اليونانية، أمس، مصرع طفل وإنقاذ 47 مهاجراً آخرين، بعد أن غرق قاربهم المطاطي قرب جزيرة «لسبوس»، القريبة من الشواطئ التركية. كما لقي شاب سوري حتفه، أمس، برصاص حرس الحدود اليوناني، خلال محاولة دخول الأراضي اليونانية.

كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار دولية