محكمة بريطانية تُدين حاكم دبيّ بتهم “خطف وترهيب” نساء من العائلة

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

أصدرت المحكمة العليا في لندن قراراً بإدانة حاكم دبي، الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، بتهمة خطف اثنتين من بناته_من زوجته الأولى_ و تهديد زوجته الأميرة هيا بنت الحسين ما دفعها للفرار مع طفليهما إلى خارج البلاد.

وبعد معركة قضائية استمرت ثمانية أشهر واستماع المحكمة إلى أقوال شهود، توصلت إلى أن الشيخ محمد (70 عاماً) مسؤول عن “اختطاف” وإعادة اثنتين من بناته_#شمسة و #لطيفة_حاولتا الهرب إلى خارج الإمارات بسبب سوء معاملة والدهما، قسراً.

ورفضت المحكمة البريطانية العليا في وقت سابق الخميس، النظر في طعن قدمه حاكم #دبي، لمنع نشر أحكام تتعلق بمعركته القضائية مع #هيا، معلقة بأن حاكم دبي “لم يكن منفتحاً ولا صادقاً مع المحكمة” بحسب ما أوردته وسائل إعلام بريطانية.

وكانت شمسة قد فرت من مكان إقامة عائلتها في سوراي ببريطانيا عام 2000، لكن معارف والدها أمسكوا بها في وقت لاحق في كامبريدجشير، أما لطيفة فقامت بمحاولتين فاشلتين للفرار من أسرتها في عامي 2002 و2018، وتم سجنها في دبي لثلاث سنوات بعد محاولتها الأولى. أما محاولتها الثانية، فأحبطت في عرض البحر قبالة السواحل الهندية وأعيدت إلى دبي بالقوة، حيث لا تزال قيد الإقامة الجبرية. وفق “بي بي سي”.

وأقر القاضي أن ادعاءات لطيفة بتعرضها لانتهاكات جسدية ترقى للتعذيب، تحدثت عنها في فيديو نشرته في وقت سابق، موثوقة.

بدورها قالت الاميرة في شهادتها أمام المحكمة إن محمد بن راشد كان يرهبها باستمرار, وجدت مرتين مسدسا على سريرها. في إحدى المرات وجدت رسالة في غرفتها مكتوبة من مجهول تقول إننا سناخد اولادك, حياتك انتهت. كما روت للمحكمة كيف هبطت طائرة هليكوبتر في القصر و قال لها الطيار نحن هنا لأخدك إلى سجن العوير.

يذكر ان الأميرة هيا بنت الحسين_شقيقة الملك الأردني عبدالله بن الحسين_كانت الزوجة السادسة لمحمد بن راشد. لدى الشيخ 25 ولداً من “نسائه” الست.

علق على الخبر

محمد صالح- الحل نت

محمد صالح- الحل نت

صحفي سوري متخصّص في تغطية ملفات الجماعات الجهادية والتنظيمات المتشددة، يعمل محرراً في موقع الحل نت..