بغداد 15°C
دمشق 12°C
السبت 27 فبراير 2021
هجومٌ صاروخيٌ جديدٌ على قاعدة "التاجي"، والضحايا من الجيش العراقي - الحل نت

هجومٌ صاروخيٌ جديدٌ على قاعدة “التاجي”، والضحايا من الجيش العراقي


رصد ـ الحل نت


أعلنت قيادة العمليات المشتركة العراقية، اليوم السبت، إصابة منتسبين اثنين بقيادة #الدفاع_الجوي التابعة للجيش العراقي، إثر استهداف “معسكر التاجي” شمالي #بغداد، بصواريخ مجهولة.


وذكرت القيادة، في بيان  أن «معكسر التاجي تعرض لقصف صاروخي»، مشيرة إلى أن «النتيجة الأولية للقصف جريحان من قيادة الدفاع الجوي».


وأضاف أن «الصواريخ أطلقت من سبع منصات إلا أن بعضاً منها لم تنطلق».


وهذه هي المرّة الرابعة في غضون /10/ أيام، تتعرّض المصالح الأميركية لهجمات صاروخية، إذ تعرضت #السفارة_الأميركية الواقعة في #المنطقة_الخضراء الهجومَين بصواريخ كاتيوشا في الأسبوع الماضي، دون وقوع خسائر.


وكان وزير الخارجية الأميركي #مايك_بومبيو، قد قال، في وقتٍ سابق، إنه «لن يتم التسامح» بشأن الهجوم الذي استهدف قاعدة التاجي العسكرية.


وغرَّد بومبيو عبر “تويتر”: «لن يتم التسامح بشأن الهجوم المميت الذي استهدف (الأربعاء) قاعدة التاجي العسكرية في العراق»، موضحاً أنه اتفق مع وزير الخارجية البريطاني #دومينيك_راب على أنه «يجب محاسبة المسؤولين».


من جهتها، أكدت الرئاسة العراقية، أن قصف قاعدة التاجي العسكرية في #بغداد، هو استهداف للعراق وأمنه.


وأدانت رئاسة الجمهورية العراقية، الاعتداء الذي أدى إلى «خسائر في الأرواح وإصاباتٍ لعددٍ من المدربين والمستشارين ضمن قوات التحالف الدولي التي تعمل في العراق في نطاق محاربة الإرهاب، بدعوة من الحكومة العراقية».


وتستهدف الميليشيات الموالية لإيران، السفارة الأميركية في الخضراء، إضافة إلى القواعد العسكرية التي تضم القوات الأميركية، بعد مقتل قائد #فيلق_القدس الإيراني، #قاسم_سليماني، دون أن تتمكّن #الحكومة_العراقيّة من وضع حَد لتلك الاعتداءات المتكرّرة.


التعليقات