بغداد 14°C
دمشق 8°C
الجمعة 5 مارس 2021
«استهتار غير مبرر»… موجات غضب من تصريحات أطبّاء و«مثقفين» سوريّين بشأن كورونا - الحل نت

«استهتار غير مبرر»… موجات غضب من تصريحات أطبّاء و«مثقفين» سوريّين بشأن كورونا


في ظل الأوضاع الصحيّة الاستثنائية التي يعيشها العالم من جراء انتشار فيروس #كورونا المستجد، لا تزال سوريا تعيش حالة من الإنكار لوجود الفيروس وفق رواية الحكومة، التي تدعمها تصريحات الفنانين و«المثقفين» مظهرين حالة من «الاستهتار» في مواجهة الفيروس الذي شغل العالم خلال الأشهر القليلة الماضية.


وتداول ناشطون قبل أيام منشور لطبيبة سوريّة تعمل في #دمشق، حاولت من خلاله إنكار أي تغيير في سوريا، في الوقت الذي يتغيّر العالم جراء انتشار وباء كورونا.


ونشرت الدكتورة “ريم عرنوق” صورة لماركت فارغة وأخرى ممتلئة وقالت: «حلب بعد ٩ سنين حرب… ألمانيا بعد ٣ أيام كورونا»، في إشارة إلى أن مدينة حلب تعيش حالتها الطبيعية هذه الأيام.


وأثار منشور الطبيبة عرنوق موجة انتقادات واسعة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حيث استنكر ناشطون طريقة مقارنة حلب بألمانيا، في ظل انتشار كورونا الذي لا يميّز مدينة عن أخرى، خلال اجتياحه لدول العالم كافة.


وقال أحد روّاد مواقع التواصل ويدعى “مفيد مصطفى” « واضح من الصور أريحية الشعب بألمانيا المواطنين يقدرو يشترو ويعبو بيوتهم اما بسوريا المواطن ماعندو حق ربطة خبز لهيك البضاعة بمحلها لانو مافي حدا عندو».


في حين علّقت “رغد صباغ” بالقول: «يا سلام إذا الأطباء والمثقفين هيك عم يتعاطو مع الوباء بهالسطحيّة، أبداً مو عتب عالنّاس اللي ما عم تلتزم بالتعليمات الوقائيّة».


وأمس خرج العديد من الفنانين والممثلين السوريين، في مقابلات مرئية تحدثوا خلالها عن أزمة فيروس كورونا، ما أثار موجات غضب وسخرية من تصريحات الفنانين التي عبّرت عن استهتارهم بانتشار الفيروس.


وأجرت شبكة «بوسطة دراما» لقاءات مع عدد من الممثلين السوريين، حيث أكد معظمهم عدم قلقهم من انتشار فيروس #كورونا في #سوريا، كما أشار البعض إلى أنهم لا يعتزمون اتباع الإجراءات الوقائية وأنهم مستمرون في ممارسة حياتهم الطبيعيّة.


واتهم بعض الفنانين خلال حديثهم الولايات المتحدة الأمريكيّة بصناعة الفيروس ونشره، إذ قال الممثل “غسان مسعود”: «أشك بنسبة ٥٠٪ أنه هذا صناعة، الأميركان شاطرين يضلوا رقم واحد بالعالم، وشاطرين بتحقيق هلع بالكوكب»، وشاطره بالرأي الممثل “عباس النوري” الذي قال: «عندي إحساس أنه في دراسة لهذه الحملة الإعلاميّة الكبيرة جداً» حسب تعبيره.


وتواصل الحكومة السوريّة تأكيدها عدم تسجيل أية إصابة بفيروس كورونا في سوريا، في وقت عبّرت فيه منظمة الصحّة العاميّة عن قلقها من جرّاء نقص حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد المبلغ عنها في سوريا واليمن، مشيرةّ إلى أنها تتوقع «انفجاراً في الحالات».


التعليقات