بغداد 21°C
دمشق 11°C
الإثنين 12 أبريل 2021
المركز والإقليم يمدّدان الحظر والوفيات جراء "كورونا" ترتفع - الحل نت
تعبيرية ـ إنترنت

المركز والإقليم يمدّدان الحظر والوفيات جراء “كورونا” ترتفع


بعد أن فرضت حظر التجوال حتى الثلاثاء المقبل، مدّدَت #خلية_الأزمة الحكومية في #العراق الحظر وتعطيل الدوام حتى السبت المقبل، وذلك لمنع ازدياد الإصابات بفيروس #كورونا في البلاد.

خلية الأزمة، مدّدت تعليق الرحلات الجوية مع #إيران وفي داخل البلاد أيضاً إلى يوم السبت المقبل، فيما استثنت الدوائر الخدمية والصحية والمؤسسات الإعلامية ومجهّزي خدمة الإنترنت من الحظر.

وقرّرَت إيقاف الجبايات كافة في كل المحافظات، بما يضمن دعم كافة المواطنين لمواجهة التحديات الاقتصادية المترتبة على هذا الوباء، مع إيقاف استحصال كافة الرسوم والإيجارات في المشاريع الحكومية.

أما خلية الأزمة النيابية، التي استُحدثت مؤخرا في #البرلمان_العراقي، فإنها أعلنت عن ولادة ما أسمتها المبادرة الإلكترونية بمشاركة كل كليات الطب في البلاد، لمواجهة كورونا وتداعياته.

الخلية قالت، إن المبادرة الإلكترونية تتضمن إنشاء ما يعرف بالعيادة الطبية التي يتم التراسل من خلالها مع أطباء اختصاص هم تدريسيون في كليات الطب المنتشرة في كل المحافظات من قبل المرضى وذويهم.

وأضافت، أن «العيادة الطبية مجانية، وهي صيغة مستحدثة تأتي في إطار دعم كليات الطب للأهالي في كل المحافظات العراقية، كُلا حسب منطقته الجغرافية من أجل التواصل مع المرضى والإجابة عن تساؤلاتهم حول الحالات المرضية بمختلف الاختصاصات».

في #إقليم_كردستان، قرّرت حكومة الإقليم حظر التجوال في عموم مناطق الاقليم حتى الأول من نيسان المقبل، ويشمل الحظر الأفراد إضافة إلى المركبات، ويستثنى منه الأفراد للحالات الضرورية جداً.

#وزارة_الداخلية في الإقليم، قالت إنه سيتم السماح فقط للقوات الامنية و #البيشمركة بالتجول من الساعة 12 ليلاً وحتى 6 صباحاً، مُشيرةً إلى أن كل شخص يصاب بالفيروس، سبتم الحجر على كامل عائلته في الحجر الصحي.

ولفتَت داخلية الإقليم، إلى أنه لن يسمح لموظفي الدوائر في حكومة #بغداد بالعودة إلى إقليم كردستان حتى لو كانوا من سكانه، وفي حال عودته سيتم وضعه في الحجر الصحي، وذلك لمواجهة تفشّي الفيروس.

وتجيء هذه القرارات الجديدة، بعد أن ارتفعَت عدد حالات الإصابة بـ “كورونا” في العراق إلى /233/ حالة، منها /54/ حالة في الإقليم، بينما ارتفعت الوفيات إلى /20/ حالة وفاة، وتتصدّر العاصمة بغداد عدد الإصابات بـ /94/ حالة، تليها #السليمانية بـ /43/ حالة.

ويشكل وباء “كورونا” مصدر قلق كبير للعراقيين وللإقليم، خصوصاً بعدما ضرب بشدة في الجارة الشرقيّة #إيران، بخاصة أن العراق والإقليم، يتقاسمان مئات الكيلومترات مع #طهران، وهناك نقاط حدودية عدة لتبادل السلع ودخول الأشخاص وخروجهم.


التعليقات