بغداد 15°C
دمشق 12°C
الإثنين 1 مارس 2021
خلافات بين عناصر "الجيش الوطني" على ممتلكات المدنيين تسفر عن مقتل أحدهم - الحل نت
شارع السياسة في عفرين ـ إنترنت

خلافات بين عناصر “الجيش الوطني” على ممتلكات المدنيين تسفر عن مقتل أحدهم


اندلعت اشتباكات وصفت بـ”العنيفة” صباح اليوم، في حي الأشرفية شرقي مدينة #عفرين، بين مجموعتين عسكريين تتبع إحداهما لـ “الجيش الوطني” المدعوم من تركيا، ما أدى إلى مقتل عنصر.

وذكر نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، أن الاشتباكات بدأت بين مجموعتين، إحداهما تتبع “اللواء 51″، الذي يعمل تحت إمرة “الجبهة الشامية” التابعة لـ “#الجيش_الوطني”.

وأوضح النشطاء أن مجموعة يقودها المدعو “أحمد هاشم أوسو”، اشتبكت مع مجموعة أخرى تتبع للمدعو “تركي أوسو”، في إطار تنافسهما للسيطرة على ممتلكات المدنيين.

واتهم ناشطون محليون، المجموعتين، ببيع المنازل وإخراج العوائل النازحة المقيمة، بهدف تأجيرها أو بيعها بحجة أن أصحابها ينتمون لـ “حزب الاتحاد الديمقراطي.”

وأفاد مصدر من حي الأشرفية (فضل عدم ذكر اسمه)، لموقع “الحل نت”، بأن #الاشتباكات التي دارات وسط الحي، أسفرت عن مقتل عنصر من “اللواء 51″، يدعى “أحمد هلال” من منطقة “بيانون” بريف حلب.

وأوضح المصدر أن عناصر اللواء المذكور “يقومون بسرقة ممتلكات أهالي الحي تحت أنظار الشرطة العسكرية التابعة للجيش الوطني، كما يرهبون المدنيين بشكل مستمر دون رادع”.

وسبق أن أعلنت قيادة “اللواء 51” في الـ17 من مارس/ آذار الجاري فصل مجموعة “أحمد أوسو”، واعتبارها لم تعد من ملاك اللواء “بسبب فسادها”.

وتتقاسم فصائل “الجيش الوطني” النفوذ في منطقة عفرين، التي تشهد حالة من الفلتان الأمني، منذ سيطرتها، بدعم من #الجيش_التركي في أذار/ مارس من العام 2018


التعليقات

عاجل عاجل: قصف إسرائيلي على مواقع بدمشق