بغداد 32°C
دمشق 25°C
الأربعاء 23 سبتمبر 2020
كورونا يؤثر على القلب _ إنترنت

السليمانية تمنع احتفالات النصر على “كورونا” وبغداد تتحدَّث عن فتح الطرق


أكد عضو خلية إدارة الأزمة في محافظة #السليمانية، كوران قادر، أن الإدارة المحلية لن تسمح بإقامة احتفالات صاخبة في المدينة بحجة الانتصار على “#كورونا”، وذلك على خلفية وقوع إصابات في مدينة #دهوك بسبب إطلاق العيارات النارية.

وقال قادر إنه «لا يوجد أي انتصار على “كورونا” ما دام الفيروس متفشياً في دول الجوار ودول العالم الأخرى وهذا سيجعل الإجراءات الوقائية مستمرة حتى إعلان سيطرة العالم على الفيروس ومنها غلق الحدود الخارجية والمطارات».

وأضاف أن «الإدارة المحلية وجهت بتعميم منع الاحتفالات الرسمية وغير الرسمية في مدينة السليمانية لأن مخاطر “كورونا” لا تزال قائمة حتى اللحظة، حتى وإن كانت احتفالات مستقبلية فيجب أن تكون بشكل حضاري يليق بالمدينة وأهلها».

من جهته، قال المتحدث باسم صحة السليمانية ياد النقشبندي، إن «مصاباً واحداً هو آخر ما تبقى في مستشفيات المدينة وهو يتماثل للشفاء وسيخرج خلال اليومين المقبلين بسبب استقرار حالته الصحية».

وكانت محافظة دهوك، قد شهدت ليلة أمس الأربعاء، احتفالات صاخبة صاحبها إطلاق عيارات نارية، احتفالاً بخروج المصابين بفيروس “كورونا” من المستشفيات، وأسفرت هذه الاحتفالات عن إصابة /13/ شخصاً بالمحافظة.

وإلى بغداد، فقد أكد عضو خلية الأزمة الحكومية عبد الغني الساعدي، أن إمكانية فتح الطرق بين المحافظات تتحقق، في حال حصل توازن بتسجيل عدد الاصابات بفيروس “كورونا” في البلاد.

الساعدي أشار في تصريحات إلى أن «تساوي عدد الاصابات بين المحافظات، او وصولها إلى العدد صفر في جميعها، سيمكن من إعادة الحياة بين في البلاد بشكل عام».

وفي وقت سابق، أعربت منظمة الصحة العالمية، عن قلقها من عودة التجمعات في #العراق خلال فترة حظر التجوال الجزئي.

وبحسب آخر الأرقام التي أعلنت عنها #وزارة_الصحة العراقية، فإن مجموع الإصابات في البلاد بلغ 1631، ومجموع الوفيات 83، وحالات الشفاء من فيروس كورونا 1146.


التعليقات