بغداد 31°C
دمشق 24°C
الثلاثاء 22 سبتمبر 2020
صورة من مدينة صلخد جنوبي السويداء ـ إنترنت

3 قتلى في اشتباكات بين فصيلين محليين بمدينة “صلخد” جنوبي السويداء


شهدت مدينة صلخد جنوبي #السويداء مساء أمس الأربعاء، اشتباكات عنيفة بين فصيلين محليين من المدينة، قتل خلالها ثلاثة أفراد من فصيل ينتمي لقوات “شيخ الكرامة” وجرح آخر يتبع لفصيل محلي متهم بارتباطه بالأجهزة الأمنية.

الأحداث الدامية في #صلخد، جرت نتيجة قيام أفراد يتبعون لفصيل أسسه شخص يدعى “مهران عبيد” في المدينة على استهداف سيارة  تقل 4 أفراد يتبعون لفصيل “قوات شيخ الكرامة”، ما أدى لمقتل 3 منهم، أعقبها انفجارات ناجمة عن قنابل يدوية كانت داخل السيارة المستهدفة، حسب صفحة “السويداء 24” الإخبارية.

وأكدت الصفحة أن أفراد الفصيل المستهدفين كانوا يستقلون سيارة من نوع “متسوبيشي” تعرضت لإطلاق نار كثيف أثناء مرورها أمام منزل المدعو “فيصل السعدي” الذي ينتمي ولده “ناصر السعدي” لفصيل محلي يقوده المدعو “مهران عبيد”.

ورجحت مصادر محلية أن يكون الهجوم الحاصل، رد فعل على استهداف منزل “مهران عبيد” يوم الثلاثاء في مدينة السويداء، بقذيفة من نوع (أر بي جي) واتهم الأخير قوات “شيخ الكرامة” بالضلوع فيه.

وأكدت السويداء 24  أن مدينة “صلخد” شهدت قبيل الاشتباك تجمعات لمسلحين محليين من أتباع  “عبيد”، متوعدين بالرد على ذلك الهجوم الذي استهدف منزله.

ورغم المحاولات الحثيثة من قبل الوجاهات والزعامات المحلية لحل النزاع في صلخد، لا تزال أجواء الهدوء الحذر تخيم على المدينة، التي انتشر فيها عناصر الفصيلين الرافضين لأي وساطة تعمل على تطويق الموقف وحل النزاع.


التعليقات