بغداد 32°C
دمشق 23°C
الأحد 20 سبتمبر 2020
فصائل محلية من السويداء خلال عمليات تمشيط ضد تنظيم داعش في الريف الشرقي

بوادر إشعال فتنة بين الجارتين درعا والسويداء وقودها الفصائل


شهدت محافظتي درعا و #السويداء ظهر اليوم الأحد، اشتباكات عنيفة دارت بين مجموعات من الفصائل المحلية في بلدة #القريا ومجموعة تابعة للفيلق الخامس في مدينة #بصرى الشام، ما أسفر عن سقوط قتيل على الأقل و إصابات من الجانبين.

وأكدت مصادر خاصة من السويداء لموقع (الحل نت)، أن الاشتباكات استمرت لنحو ساعة من الزمن، وأسفرت عن سقوط قتيل من السويداء، إثر هجوم مجموعات من الفصائل المحلية فيها على مواقع للفيلق الخامس الذي يترأسه المدعو “أحمد العودة” في بصرى الشام.

وأشار المصدر إلى أن قوة من الشرطة العسكرية الروسية تدخلت لوقف الاشتباكات بين الطرفين والتي اندلعت على خلفية عدم استجابة #الفيلق_الخامس لطلب أهالي “القريا” بتسليم العناصر الذين أقدموا قبل نحو شهر على مهاجمة البلدة وقتل 16 شاباً من السويداء.

وكان أهالي  السويداء قد أطلقوا بياناً قبل يومين، دعوا فيه جميع الفصائل للرد على ما أسموه   «غدر» الفيلق الخامس الذي تدعمه #روسيا، ووقف تعدياته ضد أهالي ريف السويداء الغربي.

ويبدو أن ذلك البيان، صدر عقب مماطلة روسيا التي كانت قد وعدت أهالي السويداء بتسليم ومحاسبة العناصر الذين أقدموا منتصف شهر  آذار / مارس الماضي على اقتحام أراضي بلدة القريا وقتل 10 أشخاص وأسر 6 آخرين، قال أهالي السويداء إن فصيل “العودة” أقدم على تصفيتهم بعد أسرهم.

 


التعليقات