بغداد 30°C
دمشق 23°C
الجمعة 25 سبتمبر 2020
صورة من إسطنبول ـ وسائل إعلام تركية

المخاوف من “كورونا” تزيد من حالات الانتحار في تركيا


تركيا (الحل نت) ـ أقدم مواطن تركي أمس الثلاثاء، على الانتحار في منطقة “أكسراي” بمدينة #اسطنبول التركية.

وكتب المواطن التركي  ويدعى “أحمد” رسالة قبل انتحاره  جاء فيها: «كورونا لم يقتلني، قتلتني الوحدة واليأس والإنهاك وفقدان الأمل.. أنا سأنتحر».

وطلب الشاب التركي، الاتصال برقم هاتف مدون أسفل الرسالة، قبل أن يقدم على إنهاء حياته «شنقاً» تحت إحدى جسور “أكسراي”.

ولوحظ في الآونة الأخيرة ازدياد حالات الانتحار في #تركيا، ومنذ أيام انهى رجل مسن  (67 سنة) حياته عندما ألقى بنفسه من نافذة في الطابق الثالث بإحدى المستشفيات، كان قد وضع فيها للمراقبة والتأكد إن كان مصاباً بالفيروس أم لا.

وكان المسن التركي قد أصيب بحالة من الهلع والذعر خلال انتظاره نتيجة التحليل الخاص بالفيروس، فرمى نفسه ليتبين بعد وفاته أن نتائج التحليل سليمة.

وسبق أن اقدمت فتاة تبلغ من العمر (29 سنة) على الانتحار الشهر الماضي، بسبب الهلع والخوف من الإصابة بفيروس كورونا، وقامت برمي نفسها من شرفة منزلها في الطابق الخامس لتفارق الحياة على الفور، حسب ما نقلت وسائل إعلام تركية.


التعليقات