بغداد 29°C
دمشق 23°C
الخميس 24 سبتمبر 2020
باسم ياخور

(فيديو) الممثل السوري “باسم ياخور” يكشف كواليس مشاركته في «رامز مجنون رسمي»


أعلن الفنان والممثل السوري “باسم ياخور” الذي يشارك هذا العام في البرنامج الرمضاني «رامز مجنون رسمي» أنه لم يكن يعلم بالمقلب قبل مشاركته في البرنامج السنوي.

وأشار ياخور في مقابلة مرئيّة إلى أنه شعر «بشيء غير طبيعي» لدى بداية مقابلته مع الإعلاميّة أروى، إذ أن المقابلة كانت من المفترض أن تكون ضمن برنامج حواري تتضمن أسئلة، قبل أن يتحوّل البرنامج الحواري إلى مقلب ويظهر “رامز جلال”.

وأوضح ياخور أن المبالغ التي يتقاضاها ضيوف هذا البرنامج أعلى من أجور البرنامج الحواريّة، وقال: «هذا النوع من البرامج يتم فيه دفع مبالغ أعلى بكثير من البرامج الحواريّة كنوع من التعويض على المقلب».

ويتعرض برنامج «رامز مجنون رسمي» لانتقادات لاذعة منذ بدء عرضه في أول أيام شهر رمضان، إذ يعتبره الكثير محتوى غير صالح للعرض على القنوات التلفزيونيّة، وذلك لما يحتويه من مشاهد تجسّد «العنف والساديّة».

وقال المصوّر والإعلامي السوري “مصطفى عذاب” عبر صفحته في فيسبوك تعليقاً على البرنامج: «برنامج رامز حتى ولو كان تمثيلاً متفقاً عليه، هو محتوى غير صالح للنشر على منصّات يتابعها جميع أفراد الأسرة، فما بالك بتصنيفه كأحد البرامج الرمضانيّة التي تعرض على التلفزة الرسميّة، مفهوم التعذيب والتلذذ به ليس مادة للترفيه العام، العنف وإساءة المعاملة والساديّة ليست مما يتندر به من القول والفعل، فهناك حقاً ضحايا لازالوا يعانون هم وأسرهم. 

 وأضاف مصطفى في منشوره الذي ينتقد عرض البرنامج «تكريس الهيمنة على الطرف الآخر، وامتهان كرامته، وإجباره على التوسل، وإذلاله على الملأ بطريقة سيكوباتية، لا تخلو من إيحاءات جنسية سادية ، وأمام فئات عمرية مختلفة هو جريمة يجب أن يعاقب عليها الطرفان، كون الطرف الثاني وافق على تقديم هذا  المحتوى الغير لائق بمقابل مادي».

وفي مصر، أكد نقيب الإعلاميين المصريين، “طارق سعدة” الخميس، أن النقابة قررت منع ظهور الفنان ومقدم البرامج رامز جلال على أي وسيلة إعلامية تُبث داخل البلاد.

وقال سعدة في تصريحات لقناة النهار: «أصدرنا قراراً بشأن الخروق التي ينتهجها برنامج رامز جلال، الذي يقدّم برنامج رامز مجنون رسمي، وبناء على بيان مستشفى الأمراض النفسية والعصبية، ونظراً للضرر الذي تعرض له المشاهد المصري، قررنا منع ظهور رامز جلال على أي وسيلة إعلامية تبث داخل جمهورية مصر العربية لحين تسوية أوضاعه القانونية».

كما أعلن رئيس الرقابة على المصنفات الفنية في مصر “خالد عبد الجليل”، أن الجهاز حرر محضرا ضد برنامج «رامز مجنون رسمي»، والقناة العارضة للبرنامج، لما يحتويه من رسائل سلبية.

وأشار رئيس هيئة الرقابة علي المصنفات الفنية في تصريحات لجريدة «اليوم السابع» المصرية، إلى أن المشكلة ليست في موافقة الضيف من عدمه وإنما في الرسائل السلبية التي يبثها البرنامج والذي يتسم بالسادية والعنف.

ويثير برنامج رامز السنوي جدلاً واسعاً على مواقع التواصل الاجتماعي، وفي الأوساط الفنيّة، وذلك لاستخدامه أساليب عنيفة ضد الممثلين والفنانين الذين يستضيفهم، ويحصد البرنامج سنويّا ملايين المشاهدات عبر القنوات التلفزيونيّة ووسائل التواصل الاجتماعي.


التعليقات