بغداد 31°C
دمشق 24°C
الثلاثاء 22 سبتمبر 2020
صورة من مدينة كوباني ـ إنترنت

مقتل حارس نقطة عسكرية روسية غربي “كوباني” وسط ظروف غامضة


عُثر على جثة حارس في أحد النقاط العسكرية الروسية غرب مدينة #كوباني مقتولاً على يد مجهولين، في وقت ما تزال فيه التحقيقات مستمرة للكشف عن ملابسات الحادثة.

ووجد الشاب “حسين محمد ويس” مقتولاً برصاصة في الرقبة  داخل نقطة “الإذاعة” التي تبعد نحو 8 (كم) غربي “كوباني”، وسبق أن اتخذتها القوات الروسية كنقطة عسكرية لها بعد الانسحاب الأميركي منها في شهر تشرين الأول /أكتوبر من العام الماضي.

وأفادت مصادر محلية من “كوباني” لموقع (الحل نت)، بأن الحادثة التي كُشف عنها اليوم تعود إلى خمسة أيام، ولكن قوات الأمن الداخلي في #الإدارة_الذاتية لم تكشف عن الحادثة التي لا تزال التحقيقات جارية فيها لمعرفة ملابساتها.

وأضاف المصدر أن هناك تكهنات في أن يكون #الجيش_التركي قد استهدف الشاب، على اعتبار أن المكان يقابل الحدود التركية، ولا وجود لأي تنظيمات متطرفة في المنطقة، كما أن المدينة لم تشهد أي عمليات منذ فترة طويلة.
.
وأشار المصدر إلى أن الشاب كان عنصراً في #قوات_سوريا_الديمقراطية، وأنه يبلغ من العمر نحو عشرين عاماً.

ولم يصدر عن قوات الأمن الداخلي التي تتولى التحقيق في القضية، أو عن قوات سوريا الديمقراطية أي تعليقات على الحادثة حتى الآن.

 


التعليقات