بغداد 30°C
دمشق 24°C
السبت 19 سبتمبر 2020
عناصر من القوات الأمنية العراقية - إنترنت

حملة أمنية لاعتقال المتظاهرين في جنوب العراق


شهدت محافظات جنوب #العراق، أمس الأربعاء، اعتقالات جديدة طاولت متظاهرين في #محافظة_المثنى، بالتزامن مع إعلان منح الثقة البرلمانية لحكومة #مصطفى_الكاظمي.

وتحدَّثت وسائل إعلام، نقلاً عن مصادر من مدينة السماوة (مركز محافظة المثنى)، أن «العشرات من خريجي الكليات نظموا تظاهرة أمام مبنى المحافظة، موضحة أن #المتظاهرين طالبوا بفرص عمل، ودعوا السلطات المحلية للإيفاء بالوعود التي أطلقتها مع بدء الحراك الاحتجاجي في أكتوبر/ تشرين الأول من العام الماضي».

وأوضحت المصادر أن «قوة أمنية قدمت إلى مكان الاحتجاج لفض التظاهرة بالقوة، وأن رفض المحتجين الانسحاب دفع قوات الأمن لاعتقال /16/ منهم، ومصادرة الهواتف النقالة لبعض المتظاهرين الذين قاموا بتصوير عملية الاعتداء على المحتجين».

وأكد متظاهرون أن «احتجاجات خريجي المعاهد والكليات ليست جديدة، إلا أنها تراجعت في الفترة الأخيرة بسبب جائحة “#كورونا”، وأن جموع المتظاهرين من الخريجين جاءت إلى مبنى المحافظة للمطالبة بفرص عمل».

يأتي ذلك في وقت تصاعدت فيه الاعتداءات التي يقوم بها مسلحون على متظاهرين في #بغداد ومحافظات أخرى.

وشهدت ساحة التحرير، خلال الأيام الماضية، أعمالاً استفزازية من قبل مسلحين يتبعون لجماعة “سرايا السلام”، التابعة لزعيم التيار الصدري #مقتدى_الصدر، دخلوا بين خيام المعتصمين بالأسلحة وتجولوا فيها، قبل أن يعتدوا بالضرب على عدد منهم.

في المقابل، يحشد ناشطون لتنظيم تظاهرات واسعة في العاشر من مايو/ أيار الحالي ضد الطبقة السياسية الحاكمة في مدينة الكوت بمحافظة واسط.


التعليقات