بغداد 31°C
دمشق 27°C
الإثنين 28 سبتمبر 2020
عناصر من الجيش التركي على الطريق الدولي M4

رغم استمرار الهدنة في إدلب… تركيا تواصل إرسال تعزيزات عسكريّة إلى المنطقة


أرسل الجيش التركي تعزيزات عسكريّة إضافية إلى محافظة #إدلب، تزامناً مع استمرار تنفيذ خطوات اتفاق موسكو بشأن المحافظة بالتنسيق بين تركيا وروسيا، ورغم الهدوء العسكري الذي تعيشه المنطقة منذ نحو شهرين.

وأفادت مصادر محليّة لموقع الحل بأن رتلاً عسكريّاً عبر صباح اليوم الحدود السوريّة التركيّة، متجهاً إلى نقاط المراقبة التركيّة في إدلب وريفها، إذ يتألف من سبع آليات منها شاحنة وقود وأخرى تحمل مواد غذائية إضافة لناقلات جند.

وسيّرت القوّات التركيّة والروسيّة الدوريّة المشتركة التاسعة أمس الخميس، على الطريق الدولي حلب – اللاذقيّة المعروف بـM4، وأكدت الدفاع التركيّة أن قوّات بريّة وجويّة شاركت في الدوريّة المشتركة الأخيرة.

وشهدت المنطقة مؤخراً توتراً عسكريّاً بين القوّات التركيّة و ” #هيئة_تحرير_الشام، حيث اندلعت مواجهات بين الجانبين قبل أيام، تسببت بوقوع قتلى وجرحى، وذلك في إطار رفض «تحرير الشام» لاتفاق موسكو بشأن #إدلب.

وتحاول ” #هيئة_تحرير_الشام بشكل رئيسي إفشال اتفاق الهدنة في إدلب، حيث ظهر العديد من المقاتلين التابعين للهيئة، في تسجيلات مصوّرة، وهم يهددون الدوريّات العسكريّة بالاستهداف في حال مرورهم من الطريق الدولي، كما عمدت الهيئة إلى رفع سواتر ترابيّة لإعاقة مرور الآليات العسكريّة على الطريق.


التعليقات