بغداد °C
دمشق 32°C
الجمعة 7 أغسطس 2020
المنطقة التي تعرضت للقصف في أريحا

بعد مرور 99 يوماً على فقدانه.. العثور على جثة شاب تحت أنقاض القصف جنوب إدلب


عثرت عائلة من مدينة أريحا بريف #إدلب الجنوبي، على جثة أحد أفرادها، بعد مرور أكثر من ثلاثة أشهر على فقدانه خلال الحملة العسكريّة من قبل «الجيش السوري» على المدينة.

وفي التفاصيل عثرت عائلة الشاب إبراهيم محمد أبرص (39 عاماً) على جثته في حي الميدان بمدينة #أريحا، بعد مرور 99 يوماً على فقدانه، إثر القصف الذي تعرض له منزله في ذلك الوقت.

وتعرض منزل عائلة الأبرص في أريحا لقصف جوّي من قبل سلاح الجو التابع لـ«الجيش السوري» يوم 29 كانون الثاني /يناير الماضي، ما تسبب بسقوط العديد من الضحايا المدنيين.

وتسبب القصف بإحالة العديد من الضحايا إلى تحت ركام القصف، حيث بقي “إبراهيم” مفقوداً عقب القصف رغم عمليّات البحث من قبل فريق الدفاع المدني، حتى اعتقد ذَوُوه أن جسمه تفتَّت نتيجة القصف ونزحوا عقب القصف باتجاه الحدود التركية، لتجد جثته بعد العودة إلى المنزل.

ومنذ إعلان اتفاق موسكو بين روسيا وتركيا في الخامس من آذار /مارس الماضي، تشهد مناطق شمال غرب سوريا هدوءً نسبيّاً بعد توقف القصف والعمليّات العسكريّة، ما سمح لآلاف المدنيين بالعودة إلى منازلهم في قرى وبلدات ريف إدلب.

وينص الاتفاق على وقف كامل لإطلاق النار وتسيير دوريّات عسكريّة مشتركة للقوّات الروسيّة والتركيّة على الطريق الدولي حلب – اللاذقيّة المعروف بـM4.


التعليقات