بغداد 32°C
دمشق 28°C
الأحد 20 سبتمبر 2020
حرس الحدود التركي ـ إنترنت

(فيديو) مقتل مزارع على يد قناصٍ تركي أثناء عمله في أرضه بريف رميلان السورية


أقدمت قوات حرس الحدود التركية على قتل مدني بريف بلدة #الجوادية، شرق #القامشلي،  وتم استهدافه بالرصاص أثناء قيامه بحراثة حقله المحاذي للحدود التركية.

وقال “بهزاد همكي” لموقع (الحل نت): «إن المدني محي الدين عبد الله  (50 سنة) تعرض للقنص من قِبل قوات #الجيش_التركي أثناء توجهه رفقة أحد أبنائه إلى أرضه التي تبعد نحو 200 متراً من الحدود » .

وأوضح المصدر الذي ينحدر من قرية “دير الغصن الحدودية التابعة لبلدة “الجوادية”، أن الضحية أصيب برصاصة مباشرة في الرأس، قبل أن يقوم أبنه بإسعافه مباشرة بواسطة جرار زراعي، مؤكداً أن الضحية وصل إلى مشفى “السلم” في بلدة كركي لكي-(المعبدة) وكان قد فارق الحياة.

وتعتبر قرية دير الغصن-(ديرونا آغي) المحاذية للحدود، نقطة انطلاق للدوريات التركية الروسية المشتركة وتقع تلك البلدة شمال حقول #الرميلان النفطية.

وأكد مركز توثيق الانتهاكات في شمال سوريا، أمس، إن عدد القتلى السوريين برصاص الجنود الأتراك قد ارتفع إلى 457 شخصاً، حتى نهاية آذار \ مارس 2020 بينهم 85 طفلاً دون سن 18 عاماً، و59 امرأة.

كما وارتفع عدد الجرحى والمصابين بطلق ناري أو اعتداء إلى 466 شخصاً وهم من الذين يحاولون اجتياز الحدود أو من سكان القرى والبلدات السورية الحدودية أو المزارعين، وأصحاب الأراضي المتاخمة للحدود.


التعليقات