لقطة من تسجيل للمتحدثة باسم الحكومة البريطانية للعالم العربي "روزي دياز" عبر حسابها على تويتر
لقطة من تسجيل للمتحدثة باسم الحكومة البريطانية للعالم العربي "روزي دياز" عبر حسابها على تويتر

(فيديو) ناطقة باسم الحكومة البريطانية غير مسلمة تصوم رمضان وتوضح الأسباب 


أعلنت المتحدثة باسم الحكومة البريطانية للعالم العربي أمس نيتها الصيام للتضامن مع مسلمي الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وفي بريطانيا، لبقية أيام شهر رمضان الجاري.

وكتبت الناطقة باسم الحكومة “روزي دياز” وهي غير مسلمة، في تغريدة أمس «أن تكون لدينا قيم مشتركة يعني أن نساعد بعضنا البعض وأن نحسّ ببعضنا البعض.أقل ما يمكنني فعله لأعبر عن تضامني مع مسلمي المنطقة والمسلمين في بريطانيا الذين يساهمون بشكل كبير في مقاومة جائحة #كورونا، هو أن أشاركهم الصيام ليس ليوم أو ليومين بل لـ….#نِعم_و_قِيم».

وأتبعت روزي ذلك بتغريدة أخرى تقول فيها «لقد أكملت اليوم الأول من الصيام والحمد لله.  شكراً لكم جميعا على تشجيعكم لي. أرحّب بنصائحكم من أجل أن أكمل الخمس أو ستة أيام الباقية بشكل سلس».

وتحدثت روزي في تسجيل لاحق أيضاً عن «الفوائد» التي جنتها من الصيام بحسب وصفها، قائلة «إنه يساعدني في التركيز على أساسيات الحياة والتفكير في الآخرين وتقدير نعمي… وأظن أن هذا هو ما نحتاجه في هذه الأوقات الصعبة التي نمرّ بها بسبب جائحة #كورونا».

وسلطت الدبلوماسية البريطانية أيضاً الضوء على حملات التبرعات التي نفذها المسلمون في بريطانيا لمكافحة فيروس كورونا، وقالت إن رمضان هذا العام شهد زيادة في «العطاء والسخاء» من قبل المسلمين، لمقاومة الجائحة.


التعليقات