بغداد 32°C
دمشق 27°C
الثلاثاء 29 سبتمبر 2020
فصائل المعارضة السورية الموالية لتركيا- إنترنت

سوريا- فصائل «الجيش الوطني» تواصل انتهاكاتها بحق أهالي عفرين


أجبرت فصائلٌ من المعارضة السورية المدعومة من تركيا، الأهالي في ريف #عفرين، على التعامل معها بما يخص المحروقات ومادة الخبز، وفرضت إتاوات على المحاصيل.

وبحسب ما ذكره المرصد السوري لحقوق الإنسان، فإن «عناصر الفصائل تُجبر العوائل في ناحية جنديرس (ريف عفرين – شمالي غربي حلب)، على شراء مادة الخبز والمحروقات من الأماكن التي يُديرونها».

وأضاف المرصد الحقوقي، أن «الفصائل تفرض على المزارعين أخذ موافقة أمنية من فصيل (لواء الوقاص)، لجني محاصيل ورق العنب، علاوةً على دفع إتاوات للفصيل نفسه، كونه المسيطر الأساسي على المنطقة».

وأوضح المرصد أمس، أن «المواطنون المهجرون من المحافظات السورية الأخرى يواصلون قطع الغابات الحراجية والأشجار في قرية “روطانلي” التابعة لناحية “معبطلي”، بعد أخذ موافقة من فصيل (سمرقند) الموالي لتركيا هناك».

في حين، لا يتجاوز سعر الحطب أكثر من 30 ليرة سورية لعدم مقدرتهم على نقله أو الاتجار به في مناطقٍ أخرى، بسبب الإجراءات التي تتخذها الفصائل المسيطرة على المنطقة بخصوص التجارة.

وفي وقتٍ سابق، وثق المرصد الحقوقي، عملية قطع كبيرة للأشجار قام بها عناصر من «الجيش الوطني» الموالي لتركيا في “حي المحمودية” في مركز مدينة عفرين إضافةً إلى قطع الأشجار في مناطق متفرقة من الريف.


 

 

 

 

 


التعليقات