بغداد 32°C
دمشق 28°C
الأحد 20 سبتمبر 2020
فصائل من المعارضة السورية المدعومة من تركيا- إنترنت

«جيش الشرقية» يهدّد بطرد عوائل مُهجّرة من ناحية “جنديرس” بريف عفرين السوريّة


هدّدت عناصرٌ أمنية من فصيل «جيش الشرقية» المدعوم من#تركيا، عوائل نازحة من محافظتي #إدلب و #حلب، بضرورة إخلاء المنازل التي يقطنوها في ناحية #جنديرس بريف #عفرين.

وذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن «عناصر أمنية من فصيل «جيش الشرقية»، هددت نحو 50 عائلة نازحة- من المناطق التي شهدت عمليات عسكرية في الآونة الأخيرة ضمن محافظتي إدلب وحلب، بضرورة إخلاء منازلهم- غير المأهولة بالسكن، التي يقطنوها في مدينة جنديرس بريف عفرين شمالي غربي حلب».

وأوضح المرصد، أن عناصر الفصيل «حددت مهلة أقصاها عدة أيام للإخلاء، وأن من يمتنع عن تنفيذ الأمر؛ سيتم طرده بقوة السلاح» على حد قول العناصر الذين أنذروا العوائل.

يأتي ذلك، بعد اشتباكات عنيفة شهدتها مدينة عفرين بريف حلب الشمالي الغربي، في 28 من أيار الماضي، بين مسلحي «فرقة الحمزات» ومسلحين مهجرين من الغوطة الشرقية، عقب محاولة مجموعة عسكرية تابعة لـ «الحمزات» السطو على محل تجاري.

وأسفرت الاشتباكات حينها عن وقوع 8 جرحى على الأقل، بالإضافة لمقتل مسلح من الغوطة الشرقية، وطفل توفي بعد تعرضه لطلق نار عشوائي جراء الاشتباكات.

في سياق منفصل، شهدت ناحية جنديرس الخاضعة لسيطرة القوات التركية والفصائل الموالية لها، أمس الاثنين، انفجار  سيارة مفخخة، وسط الأبنية السكنية مخلفاً عدد من الإصابات وأضرار مادية كبيرة.


 


التعليقات