بغداد 12°C
دمشق 11°C
السبت 28 نوفمبر 2020
تعبيرية ـ إنترنت

العراق يتجه للاقتراض من “البنك الدولي” لمعالجة أزمته الاقتصادية


قال رئيس #الحكومة_العراقية، #مصطفى_الكاظمي، الأحد، خلال جلسة مجلس الوزراء العراقي الاستثنائية، إن «#العراق يمر بأزمات وتحديات كبيرة».

وأكّد “لكاظمي” إبّان ترأسه الجلسة، أن «البلاد تمر بأزمات وتحديات كبيرة في الجانب المالي وجائحة #كورونا المستجد، وانهيار أسعار النفط وغيرها».

قائلاً في تصريح له، «وضعنا الخطط لتجاوز الأزمات، وهذا ما يتطلب التعاون من قبل الجميع مع الحكومة لوضع البلد في الطريق الصحيح».

حديثه الذي نقلته وكالة الأنباء العراقية الرسمية “واع”، بيّن فيه، أن «سوء النظام الإداري عرقل العديد من المشاريع، ونعمل جاهدين على إصلاحه».

في سياق الأزمة المالية، قال وزير المالية #علي_علاوي بعد نهاية الجلسة، إن «الحكومة نستبعد إقرار موازنة عام 2020، ونعمل على التحضير لموازنة عام 2021».

وبيّن، أن «البلاد بحاجة إلى /7.5/ ترليون دينار للنفقات التشغيلية (…) ولذا نحن نعمل على الاقتراض من #البنك_الدولي لمعالجة الأزمة المالية».

قال “الكاظمي” في مقالة له نشرتها معظم الصحف المحلية أواخر آيار/ مايو المنصرم، إنه «تسلّم رئاسة الحكومة من سلفه #عادل_عبد_المهدي والخزينة المالية شبه خاوية».

يُعاني العراق منذ مطلع العام الحالي من أزمة اقتصادية خانقة، نتيجة انخفاض أسعار النفط، بعد تفشّي وباء “كورونا”، ويحاول منذ عدة أشهر الخروج بحلول، لكن الحلول صعبة.


التعليقات