بغداد 17°C
دمشق 17°C
الإثنين 30 نوفمبر 2020
السفير "جيمس جيفري" الممثل الخاص لسوريا والمبعوث الخاص للتحالف الدولي - إنترنت

جيمس جيفري: قدّمنا عرضاً للأسد للخروج من الأزمة المستمرة في سوريا


أعتبر المبعوث الأميركي الى سوريا “جيمس جيفري”، أن الانهيار المتسارع للعملة السورية هو نتيجة للإجراءات التي اتخذتها الولايات المتحدة ضد السلطة الحاكمة في #دمشق، مؤكداً أن الأخيرة لم تعد قادرة على «تبييض أموالها في مصارف لبنان.»

كلام “جيفري” جاء خلال تصريحات أدلى بها ليلة أمس الأحد، بحضور جمعٍ من الجالية السورية ومندوبي وسائل الإعلام، كشف فيها أن الإدارة الأميركية قدّمت  عرضاً للرئيس “بشار الأسد” للخروج من هذه الازمة التي تعصف بسوريا.

وقال جيفري: «قدمنا للأسد طريقة للخروج من هذه الأزمة، إذا كان الأسد مهتما بشعبه سيقبل العرض، ونحن على تواصل مستمر مع الروس ومع اللاعبين الدوليين البارزين ومع المعارضة السورية التي يجب أن تبقى موحدة».

واعتبر المبعوث الأميركي، أن انهيار الليرة السورية هو دليل يثبت أن #روسيا و #إيران لم تعودا قادرتين على تعويم النظام السوري وأن النظام نفسه لم يعد قادراً على إدارة سياسة اقتصادية فاعلة للخروج من الأزمة.

وأضاف “جيفري”: «إن قانون قيصر يعطينا صلاحية يمكن استخدامها وفقاً لما نراه مناسباً، لتحقيق سياستنا وسنتخذ اجراءات ضد الأنشطة التي نرى أنها تبقي “الأسد” قادراً على معارضة العملية السياسية وتبقي قواته في الميدان».

وألمح “جيفري” أن قانون “قيصر” لا يهدف بالضرورة لتعيير النظام في دمشق، مطالباً الأخير بتغيير سلوكه «وعدم تأمينه مأوى للمنظمات الارهابية وعدم استعماله السلاح الكيميائي ضد شعبه وجيرانه وعدم تأمينه قاعدة لإيران لتبسط هيمنتها على دول في المنطقة».

وأضاف: «نريد أن نرى عملية سياسية ومن الممكن ألا تقود إلى تغيير للنظام، لكن لا يمكننا المطالبة بذلك بينما نعمل تحت مظلة الامم المتحدة..  هدفنا إخراج كل القوات الإيرانية من سوريا وهي سبب الكثير من الأعمال السيئة التي تحصل هناك».


التعليقات