بغداد 16°C
دمشق 9°C
السبت 28 نوفمبر 2020
دورية مشتركة سابقة بين روسيا وتركيا في إدلب

أثناء تسيير دورية مشتركة تركية- روسية.. “تحرير الشام” تعتدي على 7 ناشطين بريف إدلب


اعتدت هيئة #تحرير_الشام، اليوم الأربعاء، على 7 ناشطين إعلاميين، بريف #إدلب، بالضرب والإهانات، أثناء تسيير دورية مشتركة بين القوات الروسية والتركية في المنطقة.

وبحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان، فإن «القوات الروسية ونظيرتها التركية، سيَرت دورية مشتركة جديدة على أتستراد حلب- اللاذقية الدولي (M4)، حيث انطلقت من منطقة “ترنبة” شرقي إدلب، وتوجهت نحو منطقة “محمبل” غربي إدلب».

وعند وصول الدورية، والتي تُعد الـ 16 من نوعها، إلى جسر “أريحا”، «توجهت عدة نساء إلى الجسر وبأيدهن حجارة، إلا أن جنود أتراك قاموا بإبعادهن»، بحسب ما أضافه المرصد.

في وقتٍ، «عمد عناصر من هيئة التحرير إلى ضرب 7 ناشطين إعلاميين، ومصادرة معداتهم بتهمة “تصوير النساء”، وسط توجيه إهانات لفظية لهم، ليقوم جنود أتراك بالتدخل وإبعاد عناصر الهيئة».

ووثق المرصد الحقوقي، «انتشاراً للقوات التركية على طريق اللاذقية- حلب الدولي، انطلاقاً من قرية “النيرب” شرق إدلب وصولاً إلى منطقة “محمبل” غربها»، مشيراً إلى أن هناك ترقب «لتسيير دورية مشتركة جديدة للقوات التركية والروسية على أتستراد (M4)، في ظل الاستهداف المتكرر للدوريات هناك».


 

 


التعليقات