بغداد °C
دمشق 32°C
الجمعة 7 أغسطس 2020
دورية مشتركة بين روسيا وتركيا في إدلب ـ إنترنت

الدفاع الروسيّة تعلّق على هجوم تعرضت له قوّاتها في إدلب


علّقت وزارة الدفاع الروسيّة على تعرّض قوّاتها للاستهداف خلال المشاركة في الدوريّة المشتركة مع القوّات التركيّة، على الطريق الدولي حلب – اللاذقيّة المعروف بـm4، وذلك تنفيذاً لاتفاق موسكو بشأن إدلب.

وقال المتحدث باسم الدفاع الروسيّة “إيغور كوناشينكوف” في بيان: إن «المسلحين حاولو تنفيذ هجوم إرهابي أثناء مرور الدورية المشتركة بين مدينة أريحا وبلدة “أورم الجوز، بهدف تعطيل رصد الوضع على طول طريق الـM4 السريع».

وتمكنت دورية روسية _تركية مشتركة، أمس الثلاثاء من الوصول إلى الأطراف الشرقية من مدينة #جسر_الشغور جنوبي إدلب، بعد أن سلكت أوتوستراد حلب _اللاذقية الدولي.

وكانت الدورية قد انطلقت صباح الثلاثاء من قرية #ترنبة شرق #إدلب باتجاه مدينة “جسر الشغور” لتبلغ أطرافها الشرقية، دون اعتراضها من أحد، وهذه المرة الأولى التي تصل فيها الدوريات المشتركة إلى هذه المسافة، حسب المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وبذلك تكون القوات الروسية والتركية قد نفّذتا 17 دورية مشتركة، على الطريق الدولي “M4″، منذ بدء اتفاق وقف إطلاق النار مطلع شهر آذار الماضي.

وتأتي هذه الدورية، بعد يوم واحد من سحب “هيئة تحرير الشام” كافة حواجزها العسكرية الواقعة والمحاذية للطريق الدولي حلب_اللاذقية، ابتداءً من مدينة #أريحا، وصولاً إلى ما بعد منطقة “محمبل”  بريف إدلب الغربي، حسب ما أكده المرصد.

وتعرضت الدوريّات المشتركة للعديد من الهجمات خلال الأسابيع الماضية، إلا أن القوّات المشتركة أكدت أن الدوريّات مستمرة، حسب اتفاق موسكو المبرم منذ أوائل شهر آذار /مارس الماضي، وينص على وقف إطلاق النار شمالي غربي سوريا وتسيير دوريّات عسكريّة مشتركة على طريق M4.


التعليقات