بغداد °C
دمشق 28°C
الأربعاء 5 أغسطس 2020
تظاهرات العراق كانت موجهة ضد االحكومة والنفوذ الإيراني ـ كاميرا الحل

استطلاع عراقي: تراجع شعبية “طهران” وتزايد التوجه نحو واشنطن


وكالات

أفادت نتائج استطلاع جديد أجراه مركز أبحاث عراقي مستقل، تراجع شعبية #إيران بين العراقيين، وهي المرة الأولى بحسب الاستطلاع، مع تنامي ملحوظ بشعبية #الولايات_المتحدة.

ووفقاً لاستطلاع “المعهد المستقل للإدارة ودراسات المجتمع المدني”، فإن «قبول إيران وسط العراقيين وصل إلى أدنى مستوى له منذ سنوات».

وتوضح النتائج أن «لإيران قبولا لدى 15 في المائة فقط من العراقيين في حين يفضل نحو ثلث العراقيين على الأقل الولايات المتحدة».

ونقل وسائل إعلام عن منقيث داغر، وهو مدير المعهد المدني، الذي يعتبر ممثلاً للعراق في مؤسسة “غالوب” في #واشنطن: «لأول مرة منذ فترة طويلة نرى تفضيل الولايات المتحدة بين العراقيين ضعف تفضيلهم لإيران، وأن هذا الأمر ظاهرة جديدة في المسرح السياسي العراقي».

وتشير هذه الأرقام، بحسب الباحث، إلى «تراجع حاد في قبول إيران في الشارع العراقي بعد أن كانت هناك مشاعر إيجابية نحوها لدى حوالي 70 في المائة من العراقيين عام 2017».

ويأتي تراجع الدعم الشعبي العراقي لإيران بينما بدأت الولايات المتحدة والعراق “حواراً استراتيجياً” لتحديد مستقبل شراكتهما بعد الحرب ضد “#داعش”، بحسب تقريرٍ لموقع “الحرة”.

وعقد الجانبان جولة أولى من المحادثات الأسبوع الماضي أعقبها صدور بيان مشترك أشار إلى «التزام واشنطن بتقليص عديد #القوات_الأميركية المتمركزة في العراق وتوسيع شراكتهما لتشمل المزيد من التعاون الثقافي والاقتصادي».

ويشير تقرير لموقع “صوت أميركا” إلى أنه «منذ مقتل قائد “فيلق القدس” في الحرس الثوري الإيراني #قاسم_سليماني بغارة أميركية في يناير، حاولت #طهران من خلال حلفائها في #البرلمان_العراقي وميليشياتها المسلحة على الأرض إجبار القوات الأميركية على الانسحاب، وأصدر البرلمان قراراً غير ملزم بذلك».

«لكن الاتفاق الجديد الذي تم التوصل إليه في الحوار لا يبدو أنه يلبي مطالب حلفاء إيران في العراق الذين دفعوا من أجل انسحاب كامل للقوات الأميركية أو رفع الحماية القانونية عما تبقى من القوات»، وفقاً لما جاء في الموقع.


التعليقات