بغداد 17°C
دمشق 11°C
الخميس 26 نوفمبر 2020
النجم الكروي العراقي أحمد راضي ـ إنترنت

قفزَةٌ  بوفيات “كورونا” في العراق.. وتدهور صحّة “أحمد راضي”


بعد أن مانت الوفيات اليومية جراء #كورونا لا تتجاوز الـ /10/ إصابات، صارت تصل الـ /40/ لغاية الأسبوع الأول من حزيران الحالي، ثم بدأت تقفز بشكل كبير بعد ذاك.

منذ /10/ أيام تقريباً، والمعدل اليومي لوفيات “كورونا” في #العراق يتراوح بين (50 – 60) إصابة يومية، في مؤشر خطير، لكن الأخطر حدث اليوم، بقفزة كبيرة تمثلت بـ /82/ وفاة.

وفيات اليوم، توزعت بواقع /34/ في #بغداد، /11/ في #السليمانية، /5/ في #أربيل، /4/ في #كربلاء، مثلها في #بابل،، /6/ في #واسط، مثلها في #ذي_قار.

أيضاً، في #ديالى حالتي وفاة، مثلها في #النجف، /3/ في #ميسان، وواحدة في كل من #الأنبار، #الديوانية، #المثنى، #البصرة، #كركوك، و #صلاح_الدين.

#وزارة_الصحة العراقية قالت، إنها سجّلت /1463/ حالة إصابة جديدة اليوم الخميس، معها الـ /82/ حالة وفاة، بالإضافة إلى شفاء /563/ حالة بشكل تام.

في سياق يندرج ضمن “كورونا”، تدهورت الحالة الصحية للمرشّح لرئاسة اتحاد الكرة العراقية واللاعب الكروي السابق #أحمد_راضي اليوم الخميس، إثر إصابته منذ أيام بالفيروس.

التدهور جاء بعد أن أعلن “راضي” خروجه من الحجر الصحي في “مستشفى النعمان” نهار اليوم، والتزامه بالوقاية من منزله، فتدهورت حالته بعيد سويعات، لينقل مجدّداً إلى المستشفى.

وصل المجموع الكلّي لإصابات “كورونا” في العراق إلى /25.716/ إصابة، وبلغت الوفيات جراء الفيروس /856/ حالة وفاة، فيما وصلت حالات الشفاء إلى /11.333/ حالة.

تعد العاصمة العراقية بغداد بؤرة تفشي الوباء في العراق، إذ بلغت الإصابات فيها نحو /11.982/ إصابة، بينما أكثر من نصف الوفيات سجّلت فيها أيضاً بنحو /464/ وفاة.

من بين إصابات ووفيات اليوم، سجّلت /16/ وفيات و /166/ إصابة جديدة بوباء “كورونا” في #إقليم_كردستان العراق. وسط اتخاذ حكومة الإقليم لإجراءات كثيرة للحد من تفشي الوباء.

بلغ المجموع الكلّي لإصابات الفيروس المستجد في إقليم كردستان إلى /2821/ إصابة، ومجموع الوفيات /76/ حالة، وشفيت /1239/ حالة حتى اللحظة.


التعليقات