بغداد °C
دمشق 26°C
الثلاثاء 11 أغسطس 2020
صورة للسيارة المستهدفة بالغارة الجوية في إدلب ـ إنترنت

مصرع قيادي في تنظيم “أنصار التوحيد” بغارة جوية للتحالف الدولي شرقي إدلب


شهدت محافظة أدلب مساء اليوم الأربعاء استهداف سيارة عسكرية كان يقودها أحد الشخصيات القيادية في التنظيمات (الإسلامية)، أثناء مرورها على الطريق الواصلة بين #بنش  و #إدلب، ما أدى إلى دمارها بشكل كامل ومصرع من فيها.

وأكد مراسل (الحل نت)، إن الاستهداف تم عبر إطلاق صاروخين موجهين من طائرة مسيّرة تابعة للتحالف الدولي، كانت تجوب في سماء المنطقة.

وأشار المراسل إلى أن الأنباء الأولية تشير إلى مصرع شخص يدعى “أبو عبد الرحمن الحمصي”، يشغل مصباً ادارياً ضمن فصيل “أنصار التوحيد” (جند الأقصى سابقاً).

وعلى صعيد آخر، ضاعفت الإدارة الأميركية من قيمة المكافأة التي سبق أن أعلنت عنا، من 5 مليون دولار إلى 10 ملايين دولار، وتقديمها لأي شخص يدلي لمعلومات مفيدة تقود إلى الزعيم الجديد لتنظيم داعش الملقب بـ “أبي إبراهيم القرشي”.

وسبق أن قام #التحالف_الدولي بالعديد من العمليات التي استهدفت قيادات بارزة من “التنظيمات “الجهادية” غربي #سوريا، كان أهمها تلك التي أدت إلى مصرع زعيم داعش “أبو بكر الغدادي” في شهر أكتوبر / تشرين الأول من العام الماضي، خلال عملية نفذتها قوات أميركية خاصة في ريف إدلب الغربي.


التعليقات