بغداد °C
دمشق 22°C
الأربعاء 12 أغسطس 2020
زينب ـ ابنة الجنرال الإيراني قاسم سليماني ـ إنترنت

ابنة “سليماني” تتزوج بعد مقتل والدها بـ/6/ أشهر.. ترند عراقي جديد


ينشغل العراقيون بالسخرية والاستغراب من إعلان زواج ابنة الجنرال الإيراني قاسم سليماني من رضا هاشم صفي الدين، نجل الرجل الثاني في حزب الله اللبناني، بعد أقل من 6 أشهر على مقتل والدها.

العراقيون تابعوا تطورات إعلان الزواج، وعبروا عن سخريتهم من هذا الزواج عبر مواقع التواصل الاجتماعي من خلال تغريدات ومنشورات وتعليقات، فيما ذهب بعضهم إلى الاستغراب.

ونُشرت خلال اليومين الماضيين صورة لما يبدو وكأنه نقش زخرفي للزفاف يحمل اسم زينب ورضا هي زينب مغنية، ابنة القائد العسكري السابق في حزب الله عماد مغنية، والذي قتل بانفجار في سوريا عام 2008.

وتبلغ زينب سليماني من العمر 29 عاماً، درست العلوم الإنسانية في جامعة شهيد بهشتي في #طهران، وقُتل والدها في هجوم بطائرة أميركية بدون طيار قرب مطار بغداد في 3 يناير الماضي، وبعد مقتله ظهرت زينب في #بيروت وهي تلقي خطبة على تجمع نسائي لحزب الله مطالبة بالثأر لوالدها.

أما زوجها رضا فهو نجل هاشم صفي الدين إبن خالة حسن نصر الله، وعمه عبد الله صفي الدين هو ممثل حزب الله في #إيران، كما أن #الخارجية_الأميركية وضعت أبيه على قوائم الإرهاب.

وشوهدت زينب لأول مرة علانية أثناء زيارة المرشد الأعلى #علي_خامنئي إلى منزل سليماني للتعازي، بعد ذلك ببضعة أيام في جنازة والدها في طهران، ألقت خطاباً دعت فيه زعيم حزب الله حسن نصر الله للانتقام.

وبحسب وسائل إعلام، فإن #زينب_سليماني لديها علاقات وثيقة مع أنصار حزب الله في #لبنان، وبعد وفاة والدها في 23 يناير، ألقت كلمة في حدث نظمته شؤون حزب الله النسائية في #بيروت، تحدثت بالعربية بلكنة لبنانية شبه مثالية فاجأت الكثيرين، كما قابلت نصر الله ونشرت فيديو للاجتماع على “تويتر”.


التعليقات