بغداد 39°C
دمشق 27°C
الأربعاء 8 يوليو 2020
الصورة من الإنترنت

شجارٌ على حديدٍ خُردة يتحوّل لاشتباكٍ بالأسلحة بين عناصر «الدفاع الوطني» بريف دير الزور


اندلعت اشتباكاتٌ داخل صفوف ميليشيات #الدفاع_الوطني، الموالية لـ #الجيش_السوري، أمس الأحد، في ريف #دير_الزور، عقب خلاف نشب بينهم تطور إلى إطلاق نار بالأسلحة الخفيفة.

وقال مراسل (الحل نت)، إن «سبب الشجار هو الاختلاف على تقاسم حديد مسروق من مصنع مُدمر في مدينة #الميادين، يعود لمدني نازح، حيث تطور الشجار لإطلاق نار ووقوع إصابات».

وأضاف المراسل، أن «شرطة حفظ النظام تدخلت لفض الشجار، كما نصبت دوريات الأمن العسكري عدة حواجز لها بين مقرات الدفاع الوطني في المدينة، تجنباً لردة فعل محتملة».

وكانت قد اندلعت اشتباكات بين ميليشيات الدفاع الوطني و #لواء_القدس مطلع الشهر الجاري، عقب خلاف نشب بينهم تطور إلى مواجهات مباشرة بواسطة الأسلحة النارية، دون وقوع إصابات، بسبب الخلاف أيضاً على تقاسم بعض المسروقات فيما بينهم.

وقد سبقت الحادثة الأخيرة بأيام قليلة اشتباكات مماثلة اندلعت بين #الحرس_الثوري الإيراني من جهة وبين مجموعة من عناصر “الدفاع الوطني” من جهة أخرى، بسبب اعتقال الأخير لطبيب يعمل لدى الميليشيات الإيرانية.

الجدير بالذكر، أن التوتر بين الميليشيات الإيرانية و”الدفاع الوطني” في مدينة الميادين ليس بجديد، إذ شهدت المدينة اشتباكات فيما سبق، سقط خلالها قتلى وجرحى من الطرفين.


 


التعليقات