بغداد 43°C
دمشق 29°C
الجمعة 10 يوليو 2020

واشنطن تقلّل من أهمية مذكرة الاعتقال الإيرانية بحق الرئيس ترامب.. «حيلة دعائية»


قلّلت الإدارة الأميركية من أمر مذكرة الاعتقال التي أصدرتها #إيران اليوم بحق الرئيس “دونالد ترامب” وبعض الشخصيات الأميركية، معتبرة أنها مجرد إجراء بغرض “الدعاية” ولا أحد يأخذها على محمل الجد.

وخلال مؤتمر صحفي عقده اليوم الإثنين، وصف المبعوث الأميركي الخاص بـ #إيران، “برايان هوك” مذكرة الاعتقال
أنها «حيلة دعائية لا أحد يأخذها على محمل الجد»، مؤكداً  أن الإنتربول «لا يتدخل بإصدار مثل هكذا نشرات ذات طبيعة سياسية.. ولا علاقة له بالأمن القومي أو السلام العالمي أو تعزيز الاستقرار» حسب ما نقلت وكالة “رويترز”.

من جانبها ذكرت الشرطة الدولية “الإنتربول” في بيان، أنه لا يمكنها التدخل أو القيام بأنشطة ذات طبيعة سياسية أو عسكرية أو دينية أو عرقية.. ولا تدرس طلبات من هذا النوع في حال إرسالها إلى الأمانة العامة وفق ما يوجب عليها دستورها».

وكانت السلطات الإيرانية قد أصدرت اليوم الإثنين، مذكرة اعتقال صادرة عن مدعي العام في #طهران، “علي القاصي مهر”، بحق 36 شخصية أميركية من ضمنهم الرئيس “دونالد ترامب” واتهامهم بالمسؤولية المباشرة عن قتل “قائد فيلق القدس “قاسم سليماني”.

ونقلت وكالة “فارس” للأنباء عن المدعي العام الإيراني أن بلاده طلبت من #الإنتربول الدولي إصدار «نشرة حمراء» بحق الرئيس الأميركي وبعض الشخصيات في الإدارة الأميركية.


التعليقات