بغداد 43°C
دمشق 29°C
الجمعة 10 يوليو 2020
محافظ البصرة "أسعد العيداني" - إنترنت

البصرة.. وثائق تفنّد نفي “العيداني” تعاقده مع شركة محلية بمليارات الدينارات


منذ أيام، تداول ناشطو #التواصل_الاجتماعي في #العراق ما مفاده أن محافظ #البصرة الحالي #أسعد_العيداني تعاقد مع شركة محلية بقيمة مليارات الدينارات، لكنه رد ونفى «الاتهامات».

الحقيقة، غير نفيه، فقد كشف موقع “باب الشرق”، عن تعاقد “العيداني” مع شركة محلية «لشراء مجمع “كمب الرميلة” بقيمة /15/ مليار و/840/ مليون دينار عراقي، لتحويله إلى حجر صحي».

وثائق رسمية حصل عليها الموقع تؤكّد صحة الادعاء، وبحسبها فإن «قيمة استئجار الكمب من قبل شركة محلية باعته إلى المحافظة هو /10/ الاف دولار للشهر الواحد».

تبيّن الوثائق أن «الكمب الذي خصص للحجر هو عبارة عن كرفانات، وأن الأرض عائديتها إلى شركة نفط البصرة، أي أن المحافظة اشترت كرفانات مؤثثة بمبلغ /13/ مليون دولار».

«تمتاز البصرة عن بقية المحافظات بالملكية العامة للأراضي والمسطحات المائية لكنها محافظة نفطية، إذ أن ملكية الدولة من الأراضي والمسطحات المائية تصل إلى نحو (75.5%) من مجمل الأراضي، معظمها مسجل عائديته إلى #وزارة_النفط».

كان “العيداني” مرشح بارز لرئاسة #الحكومة_العراقية خلفاً للمستقيل #عادل_عبد_المهدي نتيجة تظاهرات أكتوبر، وتم ترشيحه أواخر كانون الثاني/ ديسمبر المنصرم رسمياً.

جاء ترشيحه من قبل القوى السياسية الخاضعة لـ “المحور الإيراني”، وهي الميليشيات والجماعات المسلّحة، ما أثار غضب الشارع الذي خرج لإنهاء النفوذ الإيراني، لا لمجيء آخر ينتمي له.

أدى ذلك الغضب في الشارع، إلى رفض رئيس الجمهورية #برهم_صالح تكليف “العيداني” في الأيام الأخيرة من السنة المنصرمة، ذلك «للحفاظ على السلم الأهلي والمجتمعي» بحسبه.


التعليقات