بغداد °C
دمشق 30°C
الأربعاء 5 أغسطس 2020

ارتفاع الأسعار في لبنان يتسبب بإغلاق محال تجارية


تداول ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي، تسجيلاً مصوّراً لفاتورة سوبرماركت بلغت قيمتها 60 ألف ليرة لبنانيّة، وذلك بشراء فقط علبتين من زبدة «لورباك».

وجاء التسجيل تزامناً مع ارتفاع كبير بأسعار المواد الغذائية الأخرى، حيث بلغ سعر 2 كغ من اللبن 11 ألف ليرة، بعد أن كان سعره 5000 ليرة، في حين بلغ كيلو الغرام الواحد من جبنة الحلوم  20 ألف ليرة بعد أن كان سعره  7000 ل.ل، بينما وصل سعر كيلو لحم الخاروف ل 100 ألف ليرة وكيلو لحم العجل 80 ألف ليرة، إضافة لأسعار بعض المواد الأخرى.

كذلك، بلغ سعر علبة السجائر (دوفيدوف لايت) 13250 ل.ل، بعدما كان سعرها سابقاً لا يتجاوز الـ4000 ل.ل وسعر علبة سجائر “مالبورو” وصل ل 8500 ليرة.

وإزاء ذلك، فقد أقفلت العديد من متاجر بيع الغذاء أبوابها، بسبب عدم القدرة على تحمّل الغلاء الفاحش في الأسعار.

وقد أعلن «مصرف لبنان» في بيان له أنه «تم تحديد سعر التداول في العملات بين الدولار الاميركي والليرة اللبنانية لدى الصرافين، عبر التطبيق الالكتروني « Sayrafa» على سعر 3850 – 3900 ليرة للدولار الواحد».

من جانبها أعلنت “نقابة الصرافين” تسعير سعر صرف الدولار الأميركي مقابل الليرة اللبنانية ليوم الجمعة 3/7/2020 حصراً وبهامش متحرك بين: الشراء بسعر 3850 كحدّ أدنى، والبيع بسعر 3900 كحدّ أقصى.

ويمر لبنان بأزمة اقتصادية خانقة، تسببت بفقدان عشرات آلاف اللبنانيين لمصادر رزقهم وجزء كبير من مداخيلهم، ما دفعهم للنزول إلى الشارع ناقمين على الطبقة السياسية التي يتهمونها بالفساد والعجز عن إيجاد حلول لأزماتهم المتلاحقة.


التعليقات