بغداد °C
دمشق 25°C
الإثنين 10 أغسطس 2020
المُعمِّرة "جيري شابلز" أثناء المقابلة مع شبكة(CNN)- إنترنت

المُعمِّرة “جيري” تنجو من جائحتين ومرض السرطان.. ما السر؟


نجت “جيري شابلز” البالغة 102 عاماً، من جائحتين، الإنفلونزا الإسبانية وفايروس #كورونا، إضافة إلى تعافيها من سرطان الثدي وسرطان القولون.

وظهرت “جيري” في مقابلة أجرتها شبكة (CNN) الإخبارية، في ولاية “نيو هاميشاير” شمال شرقي الولايات المتحدة الأميركية، بعد تعافيها من فايروس كورونا المستجد، والذي أصاب أكثر من 10 ملايين نسمة حول العالم خلال الـ 6 أشهر الماضية.

وقالت “جيري” خلال المقابلة التي تابعها (الحل نت) «أشعر دائماً أنني محظوظة، لم يكن لدي أي مشاكل في حياتي، كل شيء يكون دائماً في مكانه».

فيما أوضحت عائلة “جيري”، أنها ليست المرة الأولى التي تتعرض لها السيدة المُسنّة، لأزمة صحية تكاد أن تفتك بحياتها، حيث أنها نجت من جائحة إنفلونزا عام 1918 في أوائل القرن العشرين، عندما كانت جيري الصغيرة ووالدتها مريضتان بشكل خطير، حينها قال الطبيب لوالدها «كلاهما سيموت أعدوا أنفسكم، هذا رأيي الطبي».

وأكدت “جوليا شابالز” ابنة “جيري”، أنه عندما كانت والدتها طفلة قبل 101 سنة بقليل «أصيبت بـ (الإنفلونزا الإسبانية)، والتي كانت جائحة ضخمة خلال الحرب العالمية الأولى».

وأضافت “جيري”، أنها تزوجت بعد الحرب العالمية الثانية، وأصبحت معلمة، وبعد التقاعد، أصيبت بسرطان الثدي والقولون، لكنها انتصرت وشفيت منهما.

وبعد انتشار فايروس كورونا، أجرت “جيري” عدة فحوصات، وكانت النتيجة إيجابية، وقد أعلن مؤخراً شفاؤها من الفايروس الذي حصد أرواح أكثر من 500 ألف شخص حول العالم.


 


التعليقات