بغداد °C
دمشق 25°C
الإثنين 10 أغسطس 2020
رئيس الحكومة العراقية مصطفى الكاظمي والخبير الأمني هشام الهاشمي ـ إنترنت

بعد اغتيال الهاشمي.. الكاظمي: لن نسمح بتحويل العراق إلى دولة للعصابات


وكالات

في ثاني تعليق لرئيس #الحكومة_العراقية #مصطفى_الكاظمي بعد اغتيال الخبير الأمني #هشام_الهاشمي، الذي قتل برصاص مسلحين مجهولين، أمس الاثنين، ولم تتبن لحد الآن أي جهة مسؤوليتها في العملية.

قال الكاظمي في بيان نشره إعلام مكتبه عبر وسائل التواصل الاجتماعي، إن «#العراق لن ينام قبل أن يخضع قتلة المحلل الأمني والمستشار السابق في الحكومة العراقية هشام الهاشمي للقضاء بما ارتكبوا من جرائم».

وأضاف الكاظمي: «من تورّط بالدم العراقي سيواجه العدالة ولن نسمح بالفوضى وسياسة المافيا أبداً».

وأردف الكاظمي قائلاً: «لن نسمح لأحد أن يحول العراق إلى دولة للعصابات.. وغصة اغتيال الهاشمي لم تفارقنا إلا أن واجبنا كقادة للدولة أن نحوّل الحزن والأسى الى إنتاج وإنجاز مباشر».

وتابع إننا «مسؤولون والإجابة الوحيدة التي يتقبلها منا الشعب هي الإنجاز والإنجاز فقط».

كما اعتبر الكاظمي أن «حكومته تشكلت في ظرف مليء بالأزمات وهي حكومة حلول سياسية وأمنية واجتماعية واقتصادية وصحية، وأن الدولة هي المرشد والمعيار وقانون الدولة السقف ولا أحد فوق القانون».

إضافة إلى ذلك، وجه رئيس الوزراء العراقي بإطلاق اسم “الهاشمي” على أحد شوارع العاصمة بغداد.

والهاشمي خبير مختص بشؤون الجماعات المسلحة، وله مؤلفات عن تنظيمي “#داعش” و”القاعدة”، بينها “عالم داعش”، و”نبذة عن تاريخ القاعدة في العراق”، و”تنظيم داعش من الداخل”.


التعليقات