بغداد °C
دمشق 27°C
الثلاثاء 4 أغسطس 2020
عربة عسكرية للجيش السوري في ديرالزور ـ إنترنت

مقتل ضابطين من “الجيش السوري” على يد مجهولين في ديرالزور


ديرالزور (الحل نت)- قُتِل إثنان من ضباط #الجيش_السوري، مساء أمس، برصاص مجهولين في محافظة #دير_الزور شرقي #سوريا.

وقالت مصادر محلية لموقع «الحل نت»: إن «مجهولين يستقلان دراجة نارية أطلقا النار على سيارة عسكرية تُقل ضابطين على الطريق الواصل من المطار العسكري إلى دوار البانوراما، ما أدى لمقتلهما على الفور.

وأضافت المصادر أن «أحد الضباط يشغل رتبة عميد ويعمل في معسكر الطلائع ويدعى “غانم ديب”، أما الآخر فهو العقيد “ياسر بلال”  العامل في كتيبة الرادار المحاذية للمطار العسكري».

وسبق أن أقدم مجهولون قبل نحو أسبوع على اغتيال  ثلاثة عناصر من #الفرقة_الرابعة بالقرب من بلدة #الشميطية غربي المدينة.

ولقي مجموعة من المتطوعين لدى فرع أمن الدولة مصرعهم، أواخر شهر حزيران الفائت،  إثر عملية اغتيال مشابهة حدثت في حي “هرابش” بمدينة ديرالزور، عبر إطلاق النار عليهم بشكل مباشر، وفقاً لما أكدته مصادر من الحي.

وتشهد مناطق سيطرة #الحكومة_السورية في محافظة ديرالزور، عمليات إطلاق نار متكررة، من قِبل مجهولين، استهدف بعضها عناصر وضباط في صفوف الجيش السوري، بينما استهدف بعضها الآخر مدنيين.

وتشير بعض الاتهامات التي يوجهها ناشطون من المحافظة، لضلوع المليشيات المحلية والإيرانية الموالية للجيش بالمسؤولية عنها، بينما تُرجح أوساط أخرى ضلوع خلايا تابعة لتنظيم “داعش” بالمسؤولية عن تلك الاغتيالات.


التعليقات