بغداد 31°C
دمشق 22°C
الأربعاء 23 سبتمبر 2020
الصورة من زفاف الأميرة "بياتريس" ورجل الأعمال "إدواردو مابيلي موتسي"- إنترنت

في زفافها.. الأميرة “بياتريس” تستعير فستان قديم وتاج تاريخي من خزانة الملكة “إليزابيث”


اتبعت الأميرة “بياتريس”، حفيدة الملكة “إليزابيث” الثانية، التقاليد البريطانية القديمة، واستعارت فستاناً وتاجاً من خزانة جدتها، في حفل زفافها من رجل الأعمال الإيطالي “إدواردو مابيلي موتسي”.

جاء ذلك، من منطلق تقاليد الأعراس البريطانية، والتي يتوجب على العروس من خلالها، أن تتزين بحسب فلكلور المنطقة، أي أنها ترتدي أو تستعير بعض الأشياء القديمة المتعارف عليها بحسب الأعراف والتقاليد، والذي يُعتبر كرمز لاستمرارية الزواج وحماية الأبناء.

وذكرت صحيفة (الشرق الأوسط)، أن الأميرة “بياتريس”(أميرة يورك) وابنة الأمير أندرو وسارة فيرغسون (دوقا يورك)، والبالغة من العمر 31 عاماً، ارتدت تاج جدتها الذي يعود تاريخه إلى نحو 100 عام، فيما يُعتبر من أقرب المجوهرات إلى قلب الملكة، وهو مصنع من حبات ماس، يعود بالأصل إلى قلادة مهداة من الملكة “فيكتوريا”.

في حين، ارتدت فستاناً من تصميم “نومان هارتنيل”، العائد بتاريخه لعام 1963، وهو على شكل قماش ساتان “التفتا” العاجي ومرصع بالماس.

والملفت في حفل الزفاف، أنه تم بحضور 20 مدعواً فقط، كالتزام احترازي للوقاية من فايروس #كورونا، حيث أقيم يوم الجمعة الفائت، في كنيسة القديس” جورج تشابل” بقلعة “وندسور”.

وكان من المقرر، عقد زفاف الأميرة “بياتريس” ورجل الأعمال “إدواردو مابيلي موتسي”، في 29 أيار/مايو في لندن، بعد إعلان الخطوبة في الصيف الماضي بإيطاليا، لكن تم تأجيله بسبب فايروس كورونا، من دون تحديد موعد جديد.


 


التعليقات