بغداد 29°C
دمشق 23°C
الخميس 24 سبتمبر 2020

الشرطة التركية تعتدي بالضرب على لاجئ سوري وابنه في ولاية “هاتاي”


تركيا (الحل نت)_ تداول ناشطون وصفحات إخبارية، مساء أمس الأربعاء، مقطعاً مصوراً للاجئ سوري يقول إنه «تعرض للضرب على يد عناصر من شرطة المرور في ولاية “هاتاي” جنوبي #تركيا».

وقال الشاب في المقطع المصور: إنه  «تعرض مع والده لمشكلة في بلدة “كاراخان”، حيث ذهبنا لشراء الخبز وعند العودة أوقفتهما دورية لشرطة المرور ».

وأضاف الشاب:  «أن أحد عناصر الدورية سألهم إذا ما كانوا سوريين فأجابا بنعم، ففرض عليهما الشرطي مخالفة بقيمة 2500 ليرة تركية بدون سبب».

وشتم عنصر الشرطة التركي اللاجئين السوريين، وقال لهما:  «انتم تحتاجون شخص مثل بشار الأسد حتى تتربون ».

ورغم عدم اعتراض الأب والابن على تهجم شرطي المرور اللفظي عليهما، اعتدى الشرطي ومن معه عليهما وضربوا الأب وكسروا هاتفه المحمول، بينما حاول الابن تخليص والده من قبضتهم ليتلقى هو الآخر الضربات من العناصر.

وناشد الشاب في المقطع المصور، القيادة التركية وجمعيات حقوق الإنسان والأمم المتحدة بالوقوف على قصته.

وهذه ليست المرة الأولى التي يتعرض فيها لاجئون للانتهاكات، فقد سبق أن جرى العديد من التعديات  على السوريين بدوافع عنصرية.


التعليقات