بغداد 31°C
دمشق 27°C
الإثنين 28 سبتمبر 2020
الرئيس السوري "بشار الأسد" ورجل الأعمال السوري "رامي مخلوف"- إنترنت

السلطة السورية تفرض الحراسة القضائية على شركة “شام القابضة” المملوكة من رامي مخلوف


فصل جديد تشهده حرب السلطة السورية ضد رجل الأعمال “رامي مخلوف” ابن خال الرئيس السوري “بشار الأسد”، حيث أصدرت محكمة البداية التجارية أمس الأربعاء  قراراً يقضي بفرض الحراسة القضائية على شركة “شام القابضة” التي تعتبر من كبرى شركات “مخلوف”.

وأصدرت المحكمة قرارها الذي اتخذ صفة “المعجل” من حيث التنفيذ والقابل للاستئناف، وعيّنت “حكيم ناصر محفوض”، حارساً قضائياً على الشركة بمرتب شهري قال موقع “العربية نت أنه يبلغ 5 ملايين ليرة شهرياً.

ويأتي قرار المحكمة بعد دعوى قضائية تقدم بها يوم الأحد الماضي، أحد المساهمين بشركة “شام القابضة” ويدعى “أحمد خليل خليل”، ادعى فيها على الشركة، وعلى نائب رئيس مجلس إدارتها “رامي مخلوف” الذي أسماه بشكل شخصي في بلاغه، متهماً إياه بـ”الغش”.

ومن جملة الاتهامات لرامي مخلوف، حسب نص الدعوة، أنه حوّل أموال تخص “شام القابضة” إلى حساب شركة وهمية أسسها مخلوف تحت مسمى “أورنينا” قبل أعوام بملكية وهمية لإثنين من موظفي شام القابضة.

وقال المدعي إن الشخصين  اعترفاً بأنهما من عمال البوفيه لدى رامي مخلوف  وبأن الشركة العائدة لهما هي بالحقيقة ملك لرجل الأعمال السوري، الذي قام بتحويل مبلغ 23 مليون دولار أميركي، لحساب تلك الشركة الوهمية وأصبح المبلغ بحساب ” مخلوف” الشخصي في نهاية المطاف، حسب ما نقلت “العربية نت”.



التعليقات