بغداد 32°C
دمشق 25°C
الأربعاء 23 سبتمبر 2020
كورونا ينتشر في العراق ـ إنترنت

وزارة الصحة تخاطب العراقيين: لا تخرجوا من البيوت خلال عيد الأضحى


وكالات

أصدرت #وزارة_الصحة والبيئة في #العراق، اليوم الخميس، بياناً بشأن مناسبة حلول عيد الأضحى، وإعلان الحظر الشامل للتجوال خلال أيام العيد.

وذكرت الوزارة في البيان أنها «تود أن تؤكد على الالتزام التام بالحظر الشامل في أيام العيد، وبالإجراءات الوقائية من ارتداء الكمامات والتباعد الاجتماعي وعدم الخروج من البيوت إلا للضرورة القصوى».

وأضافت أن «التهاني والتبريكات ينبغي أن تتم عبر وسائل التواصل الاجتماعي، والتزامهم هذا سيحميهم من الإصابة بفيروس “#كورونا” وكذلك يجنبنا ما حدث عقب عيد الفطر الماضي من ارتفاع سريع وخطير في عدد الإصابات والوفيات بعد ما كان #العراق يقترب من انحسار الوباء بشكل كامل».

وتابعت أن «سبب ذلك، هو التراخي بارتداء الكمامات وعدم التقيد بالتباعد الاجتماعي وحضور المناسبات والاختلاط غير المحمي من قبل المواطنين، إضافةً إلى عدم تطبيق الحظر الشامل بشكل صحيح في أيام عيد الفطر».

ووفقاً للبيان، أهابت الوزارة «بالمواطنين التقيد التام بالإجراءات الوقائية، وتجنب كافة التجمعات العشائرية، والاجتماعية والدينية، حفاظاً على سلامتهم وصحتهم».

ولا يزال فيروس #كورونا ينتشر في #العراق دون تراجع، إذ تسجّل البلاد يومياً ما بين /2000 – 2850/ إصابة منذ نحو شهر تقريباً.

ومع التفشي المستمر للوباء، اجتمعت، الأسبوع الماضي، اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية برئاسة رئيس الوزراء العراقي #مصطفى_الكاظمي، وأصدرَت جملة من القرارات بخصوص الأزمة.

من بين القرارات، «فرض حظر التجوال الشامل لأيام “عيد الأضحى”، وينظر بالحظر بعد عطلة العيد مرة أخرى».

وجاء ذلك بعد قرار تقليص ساعات الحظر الجزئي يومياً، مع فرضه كلياً أيام “عيد الأضحى”، على أن يتم رفعه بشكل نهائي بعد العيد.

وقرّرت اللجنة، «إعادة فتح العيادات الخاصة، على أن يتم الالتزام بالشروط والضوابط المعدّة من قبل وزارة الصحة و #نقابة_الأطباء العراقيين»، حسب بيان لمكتب رئيس الوزراء.

كما تقرّر، «فتح المجال للمستثمرين الراغبين بإنشاء معامل إنتاج للأوكسجين الطبي، على أن تقدم لهم جميع التسهيلات بالتنسيق مع هيئة الاستثمار والجهات ذات العلاقة».


التعليقات