بغداد 31°C
دمشق 27°C
الثلاثاء 29 سبتمبر 2020
تعبيرية - إنترنت

تحذيرات من وصول العراق إلى /5000/ إصابة بـ “كورونا” يومياً، ووَفيّات الإقليم ترتفع


يبدو أن الوضع في #العراق جراء وباء #كورونا المتفشّي فيه، يؤشّر نحو ما هو أكثر خطراً مما عليه الآن، إذ تؤكد الجهات المعنيّة أن البلاد في طريقها نحو المزيد من التفشّي.

#وزارة_الصحة العراقية، حذّرت «من كارثة تلوح في الأفق بسبب استمرار التجمعات دون رادع، وما تسببه من انتقال سريع لعدوى فيروس “كورونا” المستجد»، بحسبها.

وأشارت الوزارة، إلى أن «الضعف في تطبيق الإجراءات القانونية بحق المخالفين للتعليمات الوقائية، يعني انتشار الموت في المجتمع العراقي»، وفق بيان لها.

كذلك، قال عضو #لجنة_الصحة النيابية، “عبد عون العبادي”، إن «ظروف العراق في ظل جائحة “كورونا” صعبة للغاية، والفترة القادمة تتطلب فرض حظر جزئي للتجوال».

«مع تكثيف أكبر وأوسع لحملات التوعية والتثقيف، ودفع المواطنين للالتزام بالإجراءات الوقائية، والابتعاد عن التجمعات بكل عناوينها وبقوة القانون»، حسب تصريح له.

مُحذّراً، من أن «العراق قد يصل لمرحلة يسجل فيها /5/ آلاف إصابة يومية، وهو أمر وارد جداً وغير مستبعد، وربما يسجل أكثر من ذلك، إذا لم يدرك المواطن خطورة الوباء وسبل الوقاية منه».

#إقليم_كردستان العراق، هو الآخر يسير نحو الخطورة، إذ سجّل، الأربعاء، حصيلة مرتفعة في إصابات ووفيات الفيروس التاجي، بـ /404/ إصابة، و /11/ وفاة، وشفاء /160/ حالة.

مؤخراً، اتخذت حكومة الإقليم، عدة قرارات لمواجهة تفشي “كوفيد – 19″، منها فرض حظر شامل للتجوال مع جميع المحافظات العراقية لمدة أسبوع كامل.

وصل المجموع الكلّي لإصابات الفيروس المستجد في إقليم كردستان /15.577/ إصابة، ومجموع الوفيات /597/ حالة، وشفيت /9711/ حالة حتى اللحظة، حسب الإحصاءات الرسمية.

بلغ المجموع الكلّي لإصابات “كوفيد – 19” في العراق /137.556/، بينما وصلت الوفيات جراء الوباء المستجد إلى /5094/ حالة، فيما بلغت حالات الشفاء /98.442/ حالة.

يسجّل العراق منذ أواخز يونيو/ حزيران المنصرم، إصابات يومية بين (2000 – 3000) حالة بـ “كورونا”، فيما كانت أعلى حصيلة قد سجّلها هي /3346/ إصابة، في (31 يوليو/ تموز) الماضي.

في (26 يوليو/ تموز) الفائت، سجّلت البلاد، أعلى حصيلة يومية لوفيات “كورونا”، بـ /122/ حالة وفاة، وفقاً للإحصاءات الرسمية العراقية.


التعليقات