بغداد 32°C
دمشق 25°C
الأربعاء 23 سبتمبر 2020
الصورة خاصة بموقع الحل نت

على وقع انفجار بيروت… الليرة السورية تواصل هبوطها


واصلت #الليرة_السورية هبوطها، أمام العملات الأجنبية، وتجاوز سعر صرف #الدولار الواحد الـ 2300 ليرة، وذلك على وقع تداعيات انفجار مرفأ العاصمة اللبنانية #بيروت.

وسجل الدولار الأمريكي الواحد في دمشق، 2320 ليرة سورية للمبيع، و2220 ليرة للشراء، واليورو بـ 2735 ليرة سورية للمبيع، و2612 ليرة للشراء.

وتراجع سعر صرف الليرة نحو 100 ليرة عن أمس السبت، إذ سجل الدولار أمس 2260 ليرة، واليورو 2660 ليرة.

وفي إدلب شمالي سوريا، وصل سعر صرف الدولار إلى 2250 ليرة للمبيع، و2150 ليرة للشراء، واليورو بـ 2653 ليرة للمبيع، و2530 ليرة للشراء.

أما #الليرة_التركية، فسجلت في #إدلب، حيث يتم تداول فئات صغيرة من تلك العملة، 309 ليرات سورية للمبيع، و293 ليرة سورية للشراء.

وفي القامشلي شمال شرقي سوريا، وصل سعر صرف الدولار إلى 2225 ليرة، واليورو إلى 2529 ليرة سورية.

وضرب انفجار 2750 طن من نترات الأمونيوم، مرفأ بيروت يوم الثلاثاء 4 آب الحالي، ما أدى لمقتل أكثر من 150 شخصاً، وإصابة نحو 5 آلاف آخرين بجروح، إضافة إلى خسائر تقدر بمليارات الدولارات.

يذكر أن محللين اقتصاديين، توقعوا تأثر الليرة السورية والاقتصاد السوري عامة بانفجار بيروت، مشيرين إلى أن #المرفأ يعد رئة السلطات السورية الاقتصادية، ويستخدمه داعمو السلطات للالتفاف على العقوبات الدولية.


التعليقات